الجمعة , نوفمبر 8 2019
الرئيسية / مقالات واراء / نظره المجتمع لضحيه التحرش .

نظره المجتمع لضحيه التحرش .

بيجول منصور
بيجول منصور

بقلم .. بيجول منصور
ظاهره التحرش من الظواهر التى بدأت تزداد بصورة غير مسبوقة فى السنوات الأخيرة فى مصر ، و بدات سلوكيات الشباب تتجه نحو هذا الفعل المهين لكل رجل مصرى قبل كل امرأه مصريه … وللاسف الشباب يعتقدون ان التحرش لابد ان يكون لمس جسد المراه بل هو ممكن ان يكون تحرش لفظى قبل ان يكون تحرش جسدى …
– ونحن فى مجتمعنا الشرقى نحرص على تربيه الفتيات بصفه خاصه ولنا عادات وتقاليد يصعب علينا تغييرها ونتوارثها من جيل الى جيل …
– ويرجع التحرش لاسباب كثيره مثل ( البطاله – الادمان – الدراما التلفزيونية التى تبث فى عقول الشعب منذ الصغر – عدم قدره الشباب على الزواج )
ولكن كل هذه الأشياء من المفترض ان تخلق رجلا يحافظ على مجتمع بأكمله ويحاول ان يصعد به ويقويه على تحمل المصاعب لا ان يضعفه ويؤدى به لعمل هذا الفعل الاجرامى
– فمثل هذه الافعال تؤثر على الفتاه تأثير سلبى بكل اشكاله ( نفسى – جسدى – معنوى ) ويؤثر عليها من نظره المجتمع لها وبالرغم من انها الضحيه لكن … كل من ينظر لها لا يعتقد انها ضحيه ولكن يعتقد انها جزء من هذا السبب لتكون ضحيه … ولا ينظروا للمتحرش بانه وصمه عار على كل مصرى وينظرون لمظهر الفتاه واغلب الشباب والرجال يكون رد فعلهم بعض الكلمات التى انتشرت فى الفتره الاخيره مثل … اكيد لبسها السبب … اكيد بتمشى تهزر فى الشارع … اكيد هى اصلا مش محترمه
– وكأن الشباب يتحرش فقط بمن يرتدون الملابس الضيقة او مثير للانتباه … وبعد عده احصائيات ولقاءات اجريت مع بعض المتحرش بهم اتضح منهم … متحجبين – ومنقبات فهل هذا المظهر يثير الانتباه !!!
– وضحيه التحرش الجنسى سواء لفظى او جسدى لا تستطيع ان تطالب بحقها خوفا من الفضيحه وخوفا من نظره الناس اليها بعد هذا الفعل بسبب انها فتاه وكأن الفتاه شىء سىء بالنسبه للمجتمع وللأسف الغالبيه مستقبلهم يكون مظلم بسبب التحرش لان نظره الشاب للفتاه حية التحرش نظرة سيئة ولايقبل ان يتزوجها لانها طالبت بحقها فى الحفاظ على نفسها من التحرش بعمل محضر او اعلنت هذا عل الملأ سواء فى الصحف او برامج التوك شو
– ينظر المجتمع للفتاه وكانها هى سبب التحرش وليس الضحيه ويبدأ التعامل معها على اساس انها سيئه السمعه وكل الذى يراها يتكلم عنها فتتحول من فتاه محترمه الى فتاه سيئة السمعه فى نظر الناس فتعيش حياه مأساويه فى زمن غابت فيه الرجوله
فالرجل لا يقبل ان يتزوج فتاه قام احد بلمسها من قبل
لا يقبل الرجل ان يتزوج فتاه طالبت بأخذ حقها ونشرت التوعيه بين المجتمع
لا يقبل الرجل ان يتزوج فتاه رأها كثيرون فى هذا الموقف
وبعد كل هذا تلقب بضحيه التحرش
فى نهايه هذا الموضوع اوجه رساله صغيره الى كل شاب وكل ضحيه تحرش
– الظروف لا تجعلك ان تتحرش بفتأه ليس من حقك ان تنظر اليها وكأنها جسد يمشى على الطريق
الظروف لا تجعل منك حيوان يمشى على الارض
فأن اخدت شىء بالقوه لن يكون ملكك للابد وستحاسب عليه فى يوم من الايام
وسيأتى يوم ترى فيه من يتحرش بأحد اقاربك ويجلب لك العار
على الرغم ان العار يأتى على الشاب الذى يتحرش بفتاه تريد ان تعيش فى مجتمع لها الحق ان تعيش بحريتها وفى حدود العادات والتقاليد المعروفه لدى المجتمع باكمله
– واطالب من اهالى ضحايا التحرش بعدم الخوف وعدم السكوت على حق الفتيات لان هذا يؤثر سلبآ ويزيد عدد الضحايا كل يوم
– واطلب من الحكومه برد رادع وقاسى لكل من تسول له نفسه بأن يؤذى حريه الأخرين ويدمر مستقبل فتاه بل مستقبل عائله باكملها .
نرجو وضع قوانين حازمه لنقلل من نسبه التحرش حتى تنتهى نهائيآ عن مجتمعنا المعروف بتدينه وحفاظه على عاداته وتقاليده .

 

شاهد أيضاً

تطورات كنيسة مار جرجس حجازة – قوص – قنا

بقلم : صفوت سمعان تم الحصول على مكان يبعد عن الكنيسة القديمة المتوقف بنائها لبناء …