الإثنين , يناير 3 2022

الواقع الأليم .. بقلم اشرف دوس

أشرف دوس
أشرف دوس

 
رسالة غير مقصودة لمن يحكم مصر، واضحة المعالم تفسر الواقع الأليم الذي نعيشه انتابت الفرحة العارمة ياسر إبراهيم 25 عامًا – عامل – مقيم بمنطقة البساتين عقب نجاحه في الحصول على أسطوانة غاز من مستودع بمصر القديمة في القاهرة، بعد انتظار دام 3 ساعات، ومن فرط الفرحة أصيب الشاب بهبوط حاد في الدورة الدموية انتهت بوفاته داخل مستودع لتوزيع أسطوانات الغاز
ياسر رحمة الله توجه إلى المستودع لشراء أسطوانة غاز أملا في الحصول عليها بثمنها الأصلي، بسبب استغلال التجار لأزمة الغاز ورفع سعر الأسطوانة إلى 50 جنيهًا.ودفع أغلى ثمن حياته
سنويا فئ فصل الشتاء تتكرر أزمة البوتاجاز بنفس السيناريو تحت سمع وبصر المسئولين ونسمع نفس الكلمات المكررة من الوزير المختص سنويا رغم تغيير الوزراء تظل نفس الكلمات ويبدو أنهم لا يعلمون أن هناك فصل شتاء
ليت وزير التموين المصري قرأ هذه المأساة، بسبب أسطوانة غازلا أكثر. حلم هذه الأسرة الفقيرة وغيرها في الحصول على احتياجاتهم البسيطة. لابد من تحسين مستوى المعيشة، حتى لا تتكرر المأساة.
حادث بهذا الحجم يعكس حالة انهياراً مجتمعياً حاداً.

شاهد أيضاً

أنا عربي حتى لو غادرتْ العربَ عروبتُهم!

في عصور الانحدار يثرثر الناس عن حيرة الهوية، ويتخبطون في تاريخهم، وينزلقون من جغرافيتهم، ويُخرجون …