الإثنين , يناير 3 2022
صورة الفتاة

بالصور: فتاة مصرية تتحدى العادات والتقاليد التى تحولت داخل مصر الى قرآن وأنجيل

العادات والتقاليد كلمتين لهم قيمة كبيرة جدا فى المجتمعات العربية والمجتمع المصرى تحديدا ، فقد حول المجتمع المصرى بعض العادات والتقاليد سواء القديمة أو الجديدة منها الى آيات من القرآن والأنجيل بل وصل الأمر عند بعض المصريين الى تقديس هذه العادات والتقاليد والحرص عليها اكثر من حرصهم على تنفيذ تعاليم دينهم سواء أكان هذا الدين هو الدين الاسلامى او المسيحى، فللأسف اصبح المصريين سجناء عادات وتقاليد واهية ليس لها اية قمية سوى انها متداولة بين الناس
ولكن جاءت فتاة لتقلب الأمور رأسا على عقب “فسماح حمدي” فنانة تشكيلية ومهندسة شابة تستعد لمناقشة رسالة الماجستير، أعلنت تحديها للأسرة وللمجتمع وللتقاليد القديمة التي تنظر للفتاة علي أن مستقبلها في تكوين الأسرة والزواج وإنجاب الكثير من الأطفال فقط لا غير .
قررت سماح أن تتخطي هذه العادات بشكل درامي وبطريقة ساخرة واخترقت كل المألوف من العادات والتقاليد، فارتدت فستان الزفاف الأبيض وتجولت به لمدة يوم كامل في جميع أنحاء وشوارع القاهرة في سابقة لم تحدث من قبل .
في المترو بداخل عربة السيدات لم يصدقن الأمر في البداية واعتقدن أنة فيلم سينمائي يتم تصويرة وتسائلن في إستغراب، عروس راكبة المترو بفستان الزفاف ؟!! طيب هو عريسك في عربة الرجال ؟!! ومشاركة منهم عملولي زفة بسيطة لكي لا أشعر بأنة ينقصني شيئ .
وذكرت سماح بأن هذه الفكرة أتتها علي أثر مناقشة حادة جرت بينها وبيت والدتها، علي أثر وصف والدتها لشهادتها الجامعية بأنها ليست ذو أي قيمة في المجتمع بل أن قيمتها الحقيقية علي حسب تعبير والدتها في تكوين أسرة وفي الزواج، فقررت سماح أن تلبس الفستان الأبيض لتحقق هدف والدتها وهدف المجتمع، والغرض الأساسي هو توجيه كلمة للمجتمع ككل تكمن في ” هل لديكم رغبات أخري” .

235

شاهد أيضاً

وزيرة الصحة بأونتاريو تم تطعيم أكثر من 11 مليون و400 ألف شخص ، وتنشر التقرير اليومى للفيروس 3 يناير

قدمت وزيرة الصحة بأونتاريو كريستين اليوت الشكر لوحدات الصحة العامة ، والعاملين في مجال الرعاية …