الأحد , سبتمبر 15 2019
الرئيسية / توب ستوري / مصري كندي ذهب للإستثمار في مصر فتعرض لإرهاب جمارك دمياط
عياد عطية
عياد عطية

مصري كندي ذهب للإستثمار في مصر فتعرض لإرهاب جمارك دمياط

عياد عطية
عياد عطية

مـأمور جمرك دمياط تحامل علينا لمجرد رؤيته كتب دينية مسيحية

قام بتفريخ الحاوية علي الأرض وعرض معظم محتوياتها للتلف

مخبرين قسم دمياط تحولوا لبلطجية وقاموا بسرقة محتويات الحاوية

حزين على تفريغ الشاحنة بطريقة مهينة وخسارة 200 الف جنيها

أمثال مأمور الجمرك مخربين يهدومون اقتصاد مصر ويطفشون المستثمرين

أرسل برسالتي للرئيس السيسي وأثق أنه لن يرضية ما حدث لي
وجه عياد بيجوري، مستثمر مصري كندي ، تم إحتجازه بميناء دمياط، برسالة للرئيس عبد الفتاح السيسي، يشكو فيها من سوء معاملته وتفتيشه بطريقة مهينة،وخسارة 200 الف جنيها لإحتجاز شاحنته، دون مبرر.
وقال في رسالته للسيسي،
:” أنا عياد بيجوري، مهندس مصري مهاجر لكندا من 21 سنة، أسست في كندا شركة لتجارة الأثاث والموبيليا، والمواد الغذائية وكأي مصري يحب وطنه، فكرت في دعم اقتصاد بلدي، ولو بجزء بسيط ،عن طريق استيراد كل ما يلزم شركتي من مصر بالرغم من توافر نفس الخامات في مناطق أخري قد تكون أرخص ثمنا من مصر، بمعدل 6 حاويات كل منهم 40 قدم في العام الواحد.
وتابع رسالته ” واصلت نشاطي في عهد مبارك ثم عهد الإخوان إلي هذا العام بعد ثورة يونيو، وكانت أخر حاوية دخلت ميناء دمياط 7 نوفمبر، وكانت الكارثة التي جعلتني أتوقف نهائيا عن إستيراد أي منتج من مصر وأتجه أسفا للاستيراد من دول أخري تحترم المستورد وتعرف كيف تعامل رجال الاعمال المحترمين.
مستكملا”أنه عند دخول الحاوية ميناء دمياط، قام ، غريب محمد الغريب مدير عام الصادر بجمرك ميناء دمياط، بتفريغ جميع محتويات الحاوية علي الأرض ما أدي إلي تلف معظم المحتويات، بمجرد رؤيته لبعض الكتب الدينية الغير مخصصة للبيع بل اقوم بتحميلها لخدمة بعض دور العبادة، ومع تفتيش الحاوية وفتح جميع الصناديق وتفريغها في الأرض أسفرت محاولات المدعو غريب علي العثور علي ورقة عمله، كانت في محفظتي الخاصة ،عبارة عن جنية قديم كنت أحتفظ به منذ زمن طويل في حافظة نقودي، وملعقتين في صندوق يخصني شخصيا علي أحدهما صورة البابا يوحنا بولس، والمعلقتين صناعة الصين ولا يمثلان أي شئ بالنسبة لأي أحد سوي ذكري خاصة بي، وليس لهما علاقة من بعيد او قريب بالأثار، وكيف يكون لمعلقة عليها صورة البابا يوحنا بولس الثان قيمة أثرية وهو بابا معاصر
متابعا:”ثم أمر السيد غريب محمد بالتحفظ علي الحاوية والشاحنة التي نقلتها للميناء لمدة خمسون يوما، ما جعلني أدفع أكثر من 45 الف جنيا، مصريا للشاحنة ومصاريف حراسة، كما قمت بدفع مثل هذا المبلغ لصاحب شركة النقل عوضا عن تأخير شاحنته بالجمرك، فضلا عن 10 الأف جنيها مصاريف واتعاب المحاميين الذين وكلتهم لإنهاء مشكلة الحاوية لتصل خسائري إلي 100 ألف جنيها..
وأضاف في رسالته للسيسي:” ونتيجة لما تعرضت له من خسائر مادية ونفسية ،وتعطيل عملي في موسم الكريسماس في كندا، قررت العدول عن الإستيراد وإرجاع البضاعة لأصحابها مرة أخري، إلا أنني وفي أثناء عودة موظفي شركتنا ، اعترضهم 4 مخبرين بقسم مركز شرطة دمياط ،ليطلبوا 100 ألف جنيها، أخري حتي يسمحوا بعبور الشاحنة علي الطريق، وحرر محضر برقم 9088 لسنة 2014،
وقاموا بحجز الموظف والسائق، مكبلين بالحديد لمدة يومين، حتى تم الافراج عنهم والمفاجأة الأخيرة نجد أن الشاحنة قد تم كسر الأقفال وسرقة معظم محتويات الشاحنة من الأثاث والموبيليا أمام قسم الشرطة، وقمت بإرجاع بقية المحتويات إلي اصحابها، ووصلت خسارتي لأكثر من 200 ألف جنيها،وهو الشئ الذي جعلني أتخذ قراري بعدم الإستيراد مرة
واختتم المستثمر الكندي المصري، رسالته للسيسي”: بأنه لم يحزن، بسبب خسارة 200 الف جنيها، ولكن ما قام غريب محمد الغريب من نشر صور علي الفيس بوك علي الصفحة الشخصية للمأمور الجمرك أحمد أبو النصر،كما تم نشرها في بعض الجرائد المصرية، وكأنه أمسك بتمثال أثري نفيس أو أمسك شحنة مخدرات، الذي أحزنني أكثر هو كيف لبلد مثل مصر ، تسعي لإعادة بناء اقتصادها تعامل المستثمر هذه المعاملة،
والسفير المصري الكندي والفرفة التجارية المصرية بكندا، على علم بالواقعة”
وطالب عياد بيجوري ،رئيس الوزراء ووزيري المالية، والتجارة، بالتدخل لرد حقوقه، وعقاب كل من اتخذ إجراء غير قانوني، من شأنه طرد المستثمرين من مصر

 

مأمور الجمرك يتباهي بالعثور علي معلقتين وجنية قديم
مأمور الجمرك يتباهي بالعثور علي معلقتين وجنية قديم

ayad3

صورة الحساب الشخصي لمأمور الجمرك

شاهد أيضاً

عاجل .. مقتل إرهابيين إثر مداهمات أمنية شمال سيناء ..

أمل فرج أعلنت وزارة الداخلية، مقتل مجموعة إرهابية إثر مداهمات أمنية بمنطقة جلبانة بشمال سيناء، …