الخميس , يناير 6 2022
ثورة 25 يناير

اقتحام الأمن للمركز المصرى للمرة الثانية .

نظم متظاهرو الاسكندرية بعد مؤتمر الحرية لماهينور واسقاط قانون التظاهر وقفة تضامنية مع ماهينور المصرى ومعتقلى قانون التظاهر واستمرت الوقفه ربع ساعه فقط وقام المتظاهرون بفض الوقفة
وا لصعود مرة أخرى لمقر المركز ليفاجأ الجميع بثلاث مدرعات وعربيات أمن مركزى جاءت لتمشيط المنطقة وقامت بإقتحام المركز المصرى بالإسكندرية والقت القبض على عدد من المتظاهرين من داخل مقر المركز المصرى وعددهم لا يقل عن سبعة من بينهم النشطاء نورهان الأشقر و محمد خليل و طاهر مختار و مصطفى عيسى و محمد عواد بينما لا زال الأمن يقوم بتمشيط الشوارع الجانبية و القبض على عدد غير معلوم حتى الآن .
علق محمد عابدين المسئول عن ملف النقابات داخل المركز المصرى بأن أقتحام الداخلية للمركز المصرى للمره الثانيه خلال اقل من 6 شهور الاولى بالقاهرة واليوم بالاسكندرية يعتبر دلاله على ان المركز يسير على الطريق الصحيح فى دعم حقوق العمال ودعم الحريات والتصدى للقوانين والقرارات التى صدرت بهدف الحفاظ على نظام مبارك والتأسيس لدوله الاستبداد .
كما يؤكد ان الدوله فى زيها الجديد كيف ستتعامل مع اصحاب الرأى والمدافعين عن الحقوق ويعتبر هذا المسلك هو بدايه الفشل فى ادارة الدوله

شاهد أيضاً

القمص صرابامون الشايب وضع حلاً لمسلسل اختفاء المسيحيات..فهل تستطيعون تنفيذه ؟

مسلسل اختفاء الفتيات والسيدات القبطيات مسلسل مستمر منذ سنوات ، وسط اتهام المسيحيين بأن هناك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *