السبت , يونيو 6 2020
السيسي
السيسي

هل ينجح الملك السعودي في الجمع بين السيسي وأردوغان علي طاولة واحدة غدا

السيسي
السيسي

الأهرام الكندي: من المنتظر أن يتوجه غدا الأحد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلي السعودية في زيارة رسمية للملكة، حيث سيقوم بزيارة الملك سالمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين، في أول زيارة رسمية للسعودية بعد تولي جلالته شئون المملكة.
في نفس الوقت يزور أردوغان رئيس الوزراء التركي المملكة العربية السعودية، فهل وجود السيسي وأردوغان علي أرض المملكة جاء بمحض الصدفة أم أن كان مرتبا له في ظل جهود سعودية دبلوماسية تهدف لرأب الصدع بين القاهرة وأنقرة.
مصالحة السيسي مع أردوغان تعني المصالحة مع الإخوان الأمر الذي أجاب عليه السيسي بالقول أن لو الشعب المصري أراد المصالحة مع الإخوان سيتصالح معهم، وهو بذلك يلمح لاستحالة المصالحة نظرا لرفض غالبية الشعب المصري أي مصالحة مع الإخوان.
علي جانب أخر يري المراقبون أن السيسي كرجل سياسي من الطراز أول مستعد لعمل أي شئ في مقابل استقرار بلادة ووقف نزيف الدماء وقد تصالح من قبل مع قطر، قبل أن تنقلب قطر علي اتفاق الصلح الذي تم برعاية الملك الراحل فهد بن عبد العزيز.
ويري فريق أخر أن تتم المصالحة التركية المصرية وتقريب وجهات النظر بين البلدين علي أن يترك موضوع الإخوان الآن كما حدث مع قطر.
بينما يؤكد فريق رابع أن لا توجد نيه مصرية للمصالحة مع الإخوان أو تركيا ولن يقبل السيسي الجلوس مع رئيس الوزراء التركي قبل أن تقدم تركيا دليل حسن النية وتتوقف عن دعم الإرهاب في مصر وغيرها من البلدان العربية.
وبين أن يكون هناك لقاء يجمع بين السيسي وأردوغان أو لا يكون، أو أن يكون هناك لقاء بهدف المصالحة مع تركيا والإخوان، أو تكون هناك مصالحة مصرية تركية مع ترك موضوع الإخوان كما حدث مع قطر تنقسم الأراء وتتجه الأنظار غدا الأحد للرياض لمعرفة ما يدور هناك.

شاهد أيضاً

القبض على عضو برلمان فيدرالي ليبرالي من أصول عربية

قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” بتهمة الإعتداء …