السبت , يونيو 6 2020

إعتداءات دواعش مصر على الأقباط مستمرة بقرية الجلاء (سمالوط المنيا) صعيد مصر

10259819_805320026220602_3627397834746397708_n

الاهرام الكندى
بلاغ من أهالى قرية الجلاء سمالوط بالمنيا (صعيد مصر) للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى .
هناك عنف موجه ضد أقباط القرية لضمان عدم بناء الكنيسة واستخدام شتى أساليب البلطجة والإهانة والقمع لأهالى القرية من الأقباط البسطاء المسالمين وذلك لمنع بناء الكنيسة تحت ضغوط وتهديدات مستمرة .
قال أهالي قرية الجلاء سمالوط بالمنيا، صعيد مصر إن وضع القرية أصبح غير محتمل وهناك عنف موجه وممنهج ضد أقباط القرية خصوصًا بعد عقد الجلسة العرفية التي عقدها دواعش البلد ووضعوا شروطًا مجحفة تعرقل بناء الكنيسة الحاصلة على كافة التراخيص”.
يتم افتعال مشادات ضد الأقباط كل يوم من أجل ترسيخ فكرة أن الوضع بالقرية غير آمن وغير مستقر والوقت غير سانح لبناء الكنيسة وهو الأمر الذي يدعمه مركز الشرطة الذي يقف سلبيًا تجاه ما يحدث”.
وأوضح “أنه منذ يومين خرجت مجموعة من دواعش الشباب واعتدوا على قبطي يدعى جرجس فرج دون أن يفعل لهم شيئًا وأصابوه وقام بتحرير محضر ضدهم إلا أن دواعش القرية أجبروه على التنازل عن المحضر مقابل الحفاظ على حياته فاضطر إلى التنازل”.
وأضاف “أن اليوم اعتدى ارهابى (أشرف أحمد مسعود ) والارهابى (مختار أحمد مسعود،) معروفان بانتمائهما لجماعة ارهابية اخوانية وسلفية
على إسحق عبد الله وحتى ساعات متأخرة رفض المركز عمل محضر ضدهم”.
وقال “نحن لا نطلب سوى تنفيذ القانون على الخارجين عليه وتطبيق القانون فيما يتعلق ببناء الكنيسة خاصة أن الوضع في القرية أصبح مخيفًا وكل من الأطفال والسيدات يخشون الخروج خارج منازلهم لخوفهم وشعورهم بعدم الأمن في قريتهم .

شاهد أيضاً

القبض على عضو برلمان فيدرالي ليبرالي من أصول عربية

الأهرام الكندي: قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” …