السبت , يونيو 13 2020

دور رجل الدين .

مدحت النجار المحامى
مدحت النجار المحامى

بقلم : مدحت النجار
بادي ذي بدء احب ان أوضح دور رجل الدين اولا وهو دور من ثلاث محاور وهي اولا محور الصلاة وهو ان يقوم بالصلاة بالناس سواء في المسجد او الكنيسة اي هو الذي يقود الصلاة ويجب عليه ان يصلي بكلمات مفهومة ولا يصلي بعجل وسرعة وثاني محور هو محور الوعظ والتعليم وعليه ان يفقه الناس في أمور دينهم ويشرح ويفسر لهم ما عسر عليهم فهمه في أمور الدين وهذا الدور يقوم به رجل الدين المتعلم الدارس المثقف المطلع اولا باول علي كل ماهو جديد في كل أمور الحياة لكي يقوم بشرحها اليً ما يتعلمون منه وثالث محور هو محور الافتقاد والزيارات وعليه ان يفتقد جميع الناس سواسية ولا يميز بين غني او فقير بل الفقير والمحتاج تكون له أولوية الزيارة والافتقاد وبخاصة الأرامل والأيتام ومن هم في شدة او ضيقة هذه هي في رائي محاور عمل رجل الدين اما عن عمل رجل الدين بالسياسة وتدخله فيها فهو يفقده اهم شرط وهو الحيادية لانه هو اب للجميع فكيف يميز حزب عن حزب وجماعة عن الاخري ولا يجب ان يعلن رجل الدين رأيه علي الملأ في مسائل السياسة او الترشيحات علي مختلف أنواعها سواء محليات او برلمان او رئاسة لانه كما قلت هو اب للجميع ويجب ان يكون منبره خاليا من اي مجاملات او تربيطات لأي حزب او جماعة ويجب عليه أيضاً ان يكون مستقيما لا يبخس رأي علي حساب رأي اخر إي عنصر الشفافية يجب ان يكون متوافرا أيضاً فيه ويطرح جميع الآراء حتي المعارض منها ويحاول ان يرد عليه الحجة بالحجة لا بالقمع والآذلال لان الله محبة والدين يسر وجميعا نعرف الدين ولا نحتاج في علاقتنا مع الله الا اليً القدوة الحسنة اي انني اذا رأيت رجل دين يتقي الله في كل شي أخذته قدوة ونبراس والويل لمن تاني عن طريقه العثرة والخلاصة انه اذا ترك رجل الدين محاور عمله الثلاثة تاه وضاع الهدف منه وعلينا جميعا ان نقف خلف رجال الًدين وان اعترضنا يكون اعتراض مقبول ولائق ونناقش معهم الحجة بالحجة وهذا هو دور المثقفين والتنويريين والله هو الموفق والمستعان

شاهد أيضاً

الصحفية أسماء السيد التى أصيبت هى وأسرتها بكورونا وقررت الانتحار

كتبت  حنان فكرى الصحفية والعضو السابق بمجلس نقابة الصحفيين اسماء السيد زميلتنا في المصري اليوم، …