السبت , يونيو 6 2020

طفلة عراقية 9 سنوات تحمل بعد أن أغتصبها 10 من رجال داعش

img

تعرّضت طفلة يزيدية تبلغ من العمر 9 سنوات لإغتصاب وحشي على يد مقاتلي داعش شمال العراق لتصبح حاملا نتيجة لذلك ، وفقا لما قاله أحد عمال الاغاثة، بحسب تقرير نشرته صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وقد تم مؤخرا إطلاق سراح الفتاة اليزيدية بعد أسرها ما يقارب العام من قبل تنظيم داعش، حيث يعرف عنهم معاملة النساء والفتيات “كعبيد جنس”.

يذكر أنه في وقت سابق من هذا الاسبوع، تم الإفراج عن أكثر من 200 يزيدي من النساء والأطفال وكبار السن بالقرب من كركوك، شمال العراق. كما تم اختطاف حوالي 40000 شخص تحت تهديد السلاح عندما هاجم مقاتلو داعش القرى اليزيدية في الصيف الماضي.

وأكد عمال الاغاثة أن الفتاة اليزيدية تعرضت للتحرش والاعتداء الجنسي من قبل ما لا يقل عن 10 رجال خلال فترة أسرها، الأمر الذي تركها تعاني من صدمة كبيرة جسديا وعقليا، مضيفين أنها يمكن أن تموت خلال ولادة الطفل لصغر سنها، وحتى العملية القيصرية تعتبر خطرا كبيرا عليها.

شاهد أيضاً

تقرير أونتاريو عن كورونا اليوم 6 يونيو يثير القلق من جديد

الاهرام الكندي: نشرت وزارة الصحة بمقاطعة اونتاريو تقريرها اليوم عن كورونا ليوم 6 يونيو علي …