الإثنين , يونيو 8 2020
شعار حملة إخلعى حجابك وأستردى كرامتك

صاحب حملة "إخلعي حجابك" يدين الدعوة إلى التظاهر

إسماعيل حسنى
إسماعيل حسنى

الاهرام الكندى
أدان المفكر الليبرالي إسماعيل حسني صاحب حملة خلع الحجاب الدعوة إلى التظاهر في بيان صادر عن الحملة جاء فيه:
تعلن حملة “إخلعي حجابك واستردي كرامتك” أنها احتفالية فيس بوكية في ذكرى وفاة رائد تحرير المرأة قاسم أمين وليس لها أية علاقة بالدعوة التصادمية الهوجاء إلى تنظيم تظاهرات في الشارع لخلع الحجاب.
إن الدعوة إلى التظاهر في قضية فكرية هي نوع من المراهقة السياسية ، والفرقعة الإعلامية التي تستهدف تحقيق شهرة لأصحابها وتسيء إلى الإنجازات التي حققتها الحملة وإلى التيار الليبرالي كله ولا يستفيد منها إلا جماعات الظلام.
إن عملية نشر الحجاب في مصر التي جرى تنفيذها تحت إشراف مباحث أمن الدولة وبدعم مالي وهابي غير مسبوق لتكون رمزا لسياسة أخونة البلاد التي انتهجها الرئيس أنور السادات من أجل إقصاء المعارضة اليسارية والليبرالية والتحول من النظام الاشتراكي إلى النظام الرأسمالي كشرط لإقامة علاقات مع الولايات المتحدة وضمان تدخلها لحل النزاع العربي الإسرائيل ، هذه العملية التي استغرقت عشرات السنين حتى تحولت إلى ثقافة وعادة يصبغها بعض المشايخ زورا وبهتانا بصبغة دينية لا يمكن التعامل معها إلا بعمل ثقافي دعوي يظهر المفاسد الأخلاقية والإجتماعية للحجاب ويوضح تهافت الأدلة الشرعية التي تجعل منه فريضة إسلامية سادسة ، وليس بالتظاهر أمام الكاميرات.

 

شاهد أيضاً

أسرة متوفى كورونا تعتدي على طاقم التمريض بمستشفى بنها التعليمي ..

كتبت / أمل فرج كورونا أفقد العالم وعيه ، في مشاهد متعددة ، وكان من …