الأحد , يونيو 7 2020

عباس "يعلن" حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية الخميس

جاء إعلان الأحمد عقب انتهاء مشاورات الجانبين في غزة

أعلنت حركتا فتح وحماس الفلسطينيتان الاتفاق على شكل حكومة الوحدة الوطنية، وذلك في خطوة أخرى باتجاه رأب الصدع الذي دام سبعة أعوام بين الجماعتين.

يأتي هذا بعد يوم من اتفاق الجانبين على تولي رامي الحمد الله رئاسة حكومة الوحدة الوطنية التي من المقرر تشكيلها في إطار تنفيذ اتفاق المصالحة الذي توصلت إليه فتح وحماس في أبريل/ نيسان.

وجاء الإعلان في مؤتمر صحفي مشترك بقطاع غزة لرئيس وفد فتح للمصالحة، عزام الأحمد، ونظيره من حماس، موسى أبو مرزوق.

وقال الأحمد “لقد انهينا مشاوراتنا بشكل شبه نهائي”، مضيفا أنه “سيتم رفع وجهة نظر حركتي حماس وفتح للرئيس محمود عباس بالأسماء حتى يعطي قراره الأخير في تشكيل الحكومة”.

وأوضح أن “الإعلان الرسمي عن تشكيل الحكومة سيتم من قبل الرئيس عباس شخصيا وبوجود الصحافة والفعاليات الرسمية من مقر الرئاسة في رام الله”، مرجحا أن “الإعلان سيكون يوم الخميس المقبل”.

من جهته، رفض أبو مرزوق الإدلاء بأي تفاصيل عن أسماء الوزراء في الحكومة، وقال للصحفيين “لن نفصّل في تشكيل الوزراء والوزارات. ولكن بالنسبة لرئاسة الوزارة تم الاتفاق على الدكتور رامي الحمد الله ليكون رئيسا لها”.

وعن احتمال وجود خلافات بشأن بعض الأسماء، قال أبو مرزوق إن “هناك حسما لمجموع الأسماء التي ستشكل منها الوزراة. ولا إشكال في هذا الموضوع. وسنتوصل إلى إعلان رسمي بهذا الخصوص في الساعات الأربع والعشرين المقبلة”.

وكان إسماعيل هنية رئيس حكومة حماس المقالة – الذي قاطع وقائع المؤتمر الصحفي بحضوره لتحية الوفدين – قد صرح في وقت سابق اليوم بأن الحمد الله ربما يتولى كذلك رئاسة وزارة الداخلية.

وعلق عزام الأحمد على تصريحات هنية مداعبا بقوله “ربما أن الأخ هنية لديه معلومات أكثر مني ومن موسى أبو مرزوق”.

وكان الحمد الله قد قدم استقالة حكومته الشهر الماضي في إطار عملية المصالحة.

وينص الاتفاق على إجراء انتخابات رئاسية وعامة خلال ستة أشهر.

ومنذ نحو سبعة أعوام تفاقمت الخلافات بين حركتي فتح وحماس عندما بسطت حماس سيطرتها على قطاع غزة.

وفشلت عدة محاولات سابقة للصلح بين الطرفين.

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *