السبت , يونيو 6 2020

رموز نظام مبارك عائدون للبرلمان القادم .

كتب :- محمود عبد الله المحامى
اكاد اجزم من الان ان رموز نظام مبارك عائدون للبرلمان القادم
والاسباب عديده ومتعدده منها على سبيل المثال لا الحصر :
– ان القوى صاحبة المصلحه فى التغيير مفككه وتفتقد القاطره الحزبيه المتماسكه والقويه التى تطمئن اليها الجماهير وتأمل ان تأخذ بيدها الى تحقيق الانتصار
– عدم ادراك الجماهير صاحبة المصلحه فى التغيير لمصالحها وعلى خلاف ذلك يدرك رموز نظام مبارك مصالحهم جيدا وهى باختصار (( اعادة انتاج سياسات مبارك )) للحفاظ على مصالحهم وامتيازاتهم التى حققوها وهم يقاتلون من اجل ذلك باستماته حتى لو ادى الامر الى (( فوضى )) تتهدد معها مصالح الوطن وهم فى ذلك يلتقون مع الاخوان ولذلك سيتسرب من خلالهم (( اخوان )) الى البرلمان
– طريقه التفكير العشوائي التى تسيطر على (( الوعى العام )) عند الشباب والتى تغذيها ابواق (( الاعلام المباركى )) وفى مقدمتها التحقير من شأن الحياه الحزبيه رغم وجود احزاب محترمه على الساحه ناضلت ضد نظام مبارك وسياساته التى افقرتنا ولمده ما يقرب من 39 سنه
– اعتماد رموز نظام مبارك على (( الانتهازيين وزوى الضمائر الخربه )) من قواعد الحزب الوطنى المنحل واغرائهم بالمال الفاسد
– ان رموز نظام مبارك اعادوا تنظيم صفوفهم فى احزاب تخوض الانتخابات وتعليماتهم الى كل مرشحيهم الا يعلنوا عن صفتهم الحزبيه فى اوراقهم ولافتاتهم وبنراتهم الدعائيه تضليلا منهم للناخب وهروبا من المواجهه مع الشباب والقوى الواعيه والمستنيره

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

الأهميه والأولويه

قد نري في كثير من الأحيان ان لم يكن دائما أشخاص لاقيمه لهم بجميع المقاييس …