الأربعاء , يونيو 24 2020

مقتل 4 ضباط في هجوم على منزل وزير الداخلية التونسي

أعلنت تونس الشهر الماضي منطقة جبل الشعانبي منطقة عسكرية.

قتل أربعة من ضباط الشرطة في تونس في هجوم شنه مسلحون على منزل وزير الداخلية بالعاصمة تونس.

وقال المتحدث باسم الوزارة، محمد على العروي، إن الوزير لم يكن في المنزل وقت وقوع الهجوم.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الحادث.

ويشير مراسلون إلى أن القوات الأمنية التونسية تشن حملة ضد جماعة أنصار الشريعة التي صنفتها الحكومة العام الماضية “جماعة إرهابية”.

وشنت القوات المسلحة التونسية العام الحالي هجوما كبيرا على جبل الشعانبي قريبا من الحدود مع الجزائر بعدما لاذ به مسلحون إسلاميون.

وكانت السلطات التونسية قد أعلنت الجمعة الماضية مقتل جندي وإصابة 5 آخرين بسبب انفجار لغم قرب الحدود الجزائرية.

وتمثل مواجهة المتشددين الإسلاميين أبرز التحديات التي تواجه الحكومة في تونس.

وأعلنت الحكومة التونسية الشهر الماضي منطقة جبل الشعانبي والمناطق المحيطة به منطقة عسكرية مغلقة وحذرت من الاقتراب منها بسبب “الخطر الذي تثيره جماعات إرهابية” حسب توصيفها.

وكان الرئيس التونسي منصف المرزوقي قد عرض عفوا شاملا على المسلحين الذين يتخلون عن السلاح بشرط ألا يكونوا متورطين في جرائم قتل.

شاهد أيضاً

وزير الصحة السعودي يصرح بمعلومات بشأن الحج هذا العام ..

متابعة / أمل فرج بعد إعلان السلطات السعودية الاستعداد لاستئناف كافة الأنشطة ، والتي تتضمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *