الأحد , يونيو 7 2020

جماعة الإخوان الإرهابية يتوعدون: 30 يونيو سيكون يوم الدم والثأر للرد على الإعدامات.. ولا تهدئة مع النظام

a13

الاهرام الجديد الكندى

قالت مصادر من داخل جماعة الإخوان المحظورة إن رد التنظيم على أحكام اليوم، السبت، بتحويل ملف قضيتي التخابر والهروب من سجن وادي النطرون، إلى مفتي الجمهورية، تمهيدا للحكم بإعدام قيادات الجماعة، سيكون يوم 30 يونيو المقبل، حيث وصفه بيوم الدم والثأر – حسب تصريحاته- مؤكدا أن أحكام القضاء هي من قطعت كل سبل السلمية.

وأضافت المصادر لـ”صدى البلد” أن يوم 30 للثأر كما وصفته، سيكون للثأر ممن شاركوا فى قتل الإخوان سواء بالتصفية المتعمدة أو عن طريق القضاء أو بالمساندة السياسية، فى إشارة لبدء عمليات تصفية للقضاة ورجال الأمن والنخبة السياسية، الفترة المقبلة.

وأشارت إلى أن أي حديث داخل الجماعة عن التهدئة، سيقابل بعاصفة من الرفض التام، خاصة من صفوف الشباب، موضحة أن قيادات الخارج أطلقت عدة بالونات اختبار، لقياس رد فعل الأعضاء في حالة الدعوة إلى التهدئة مع النظام الحاكم فى مصر -حسب تعبيره- ومدى جاهزيتهم النفسية لذلك، الأمر الذي استشعره الشباب ورفضوه مسبقا.

شاهد أيضاً

” لا عدالة لا سلام” شعار يهز تورنتو الكندية في مظاهرات صاخبة ضد العنصرية اليوم

الأهرام الكندي: شهدت مدينة تورنتو الكندية وتحديدا وسط المدينة مظاهرات حاشدة اهتزت لها المدينة بشدة …