الأربعاء , أغسطس 17 2022
حسنى ابو شادى الخبير الاقتصادى

البورصة والحمار .

حسنى ابو شادى الخبير الاقتصادى
حسنى ابو شادى الخبير الاقتصادى

بقلم : الخبير الإقتصادى حسنى شادى
تبسيط عملية الإكتتاب في أسهم الشركات المساهمة بالبورصه
يوم من الأيام توجه فؤاد إبن المدينة إلى الريف ” وإتفق مع فلاح وإشترى حمارا بمئة دولار، على أن يستلم منه الحمار في اليوم التالي
وفي الموعد المحدد للتسليم أتاه الفلاح وقال :”أعذرني يا أبني عندي خبر سيء. الحمار مات “.
أجابه فؤاد : ” بسيطة ، رجعلي فلوسي “….
قال الفلاح : ” بس أنا صرفت الفلوس “.
فؤاد : ” كمان بسيطة ، بآخد منك الحمار الميت “.
سأله الفلاح : ” وماذا سوف تعمل بالحمار الميت ؟ “.
فؤاد : ” هاعمل عليه سحب يانصيب “.
الفلاح : ” معقول تعمل سحب يانصيب على حمار ميت؟ !”.
فؤاد : ” إيوا ولماذا لا، أنا مش راح اقول لاحد إنه ميت. إنتظر وشوف “.
وبعد مرور شهر إلتقى الفلاح بفؤاد وسأله : ” ماذا عملت بالحمار الميت ؟
فؤاد : ” عملت عليه سحب يانصيب، وبعت 500 بطاقة كل واحدة ثمنها 2 دولار، وفي النهاية ربحت 998,00 دولار “.
الفلاح: ” وماحدش اعترض ؟ ! “.
فؤاد : ” لأ طبعاً ما حدش إعترض إلا الشخص الذي ربح السحب، فرجعتله الدولارين
يستفاد من هذه الحكاية الكثير من الشركات الوهمية التي طرحت أسهمها في البورصة للاكتتاب كان ذلك مثالاً لما حدث أثناء انهيار شركة إنرون وورلدكوم وغيرها مع وجود طواقم وكوادر مهنية ومستشارون ماليون واقتصاديون ولكن اذا توفرت نية الاحتيال وتشكل مثلث الغش والتلاعب الذي سأضع له قصة منفصلة بتبسيطه قريباً ان شاء الله

شاهد أيضاً

عزاؤنا واحد ..كنيسة أبو سيفين والمحبة بين الأخوين

اعتصرني الألم وتناوبني الوجع لحريق كنيسة أبو سيفين وليس انا بل كل نفس سوية وكل …