الخميس , أغسطس 11 2022
نادى حنا

لماذا المحادثات الليبية الأن؟

نادى حنا
نادى حنا

بقلم : نادى حنا
من المعروف ان البرلمان الليبى المنتخب والمعترف به دوليا ستنتهى مدته في شهر أكتوبر القادم وهو الذى اتى بخليفة حفتر وزيرا للدفاع
ولا توجد سلطة يمكنها تمديد عمل البرلمان
وبانتهاء مدة البرلمان يكون بقاء خليفة حفتر غير شرعى
وبالتالي تقوم الدول الغربية باعتبار الجيش الوطنى الليبى مليشيات ويمكنهم ضربه
حتى تكون ليبيا كاملة بايدى داعش حتى يمكنوا داعش من تكوين جيش يحاربون به الجيش المصرى
وللأسف الغرب يستخدم جهل وغباء العرب لتنفيذ مخططاتهم
وما تلك المحادثات الا لكسب الوقت حتى ينهى البرلمان الليبى
وهذا ما يؤكده إصرار الغرب على عدم تسليح الجيش الوطنى الليبى
فهل ينتبه العرب لما يحاك لهم
ام انهم كل مرة يقعون في المصائد؟

شاهد أيضاً

شريف رسمى هو فى أيه ؟!

زمان و احنا في الجامعة و بحكم اننا في اعدادي و ثانوي بنكون في مدارس …