الثلاثاء , أغسطس 16 2022
شيماء الصباغ

حبس قاتل شيماء الصباغ 15 عاما وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة .

شيماء الصباغ
شيماء الصباغ

الأهرام الكندى
قضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الخميس، بمعاقبة ضابط الأمن المركزي المتهم بقتل الناشطة شيماء الصباغ عضو حزب التحالف الشعب الاشتراكي، بالسجن المشدد 15 عاما، وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

واستمعت المحكمة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، في جلستها إلى أقوال الشهود ومرافعة الدفاع والنيابة العامة.

وكانت شيماء الصباغ قتلت في يناير الماضي، أثناء تفريق قوات الأمن مسيرة لحزب التحالف الشعبي الاشتراكي كانت متوجهة إلى ميدان التحرير لوضع أكاليل الزهور عند نصب شهداء الثورة.

واستنكر المحامي أمير سالم المدعي بالحق المدني عن الشهيدة شيماء الصباغ، خلال مرافعته في محاكمة ضابط الأمن المركزي المتهم بقتلها، توجيه النيابة تهمة إليه ضرب أفضى إلى موت، مطالباً بتعديل قيد ووصف الاتهام إلى قتل مع سبق الإصرار والترصد.

قال سالم أن الضابط المتهم “قاتل” كان يعلم أن استخدامه للسلاح، سيؤدي للقتل، بدليل أنه ظهر بالفيديوهات يطلق “الغاز المسيل للدموع” في وضع أفقي، وهو ما يؤدي للوفاة إذا أصاب شخص في صدره أو رأسه، كما طالب أيضا بتوجيه اتهام إلى اللواء ربيع الصاوي المسئول عن قوة التأمين وقت الواقعة والمجند الخاص بالضابط المتهم، بالتحريض واعتبارهم شريكا بالمساهمة في الجريمة.

شاهد أيضاً

شرطة أونتاريو تعلن إغلاق الطرق بعد حادث خطير

كتبت ـ أمل فرج أغلقت الشرطة الطرق المحيطة بتقاطع طريق بيرث 140 وخط 91 خارج …