الأحد , مايو 16 2021
نادى حنا

وما زال الأمريكان يطلقون الشائعات .

نادى حنا
نادى حنا

بقلم : نادى حنا
في تقرير للواشنطت بوست
تزعم الجريدة بان الرئيس العراقى السابق صدام حسين هو المسؤل عن تكوين اول خلية لتنظيم داعش ( الدولة الاسلامية في العراق والشام )
هذا التقرير مضلل والهدف منه الدفاع عن جرائم الامريكان في العراق
ولعل الجريمة الكبرى التى اوصلت العالم الى ماهو الان من ارهاب في كل بقاع الارض
اولا : صدام حسين كان يسانده حزب البعث وهو حزب في اغلبة كان ينتهج الاجرام سبيلا لفرض سيطرت الدولة وليس من المعقول ان يسانده حزب من المجرمين ثم يكون خلايا إرهابية لتتقاتل او تصتطدم بحزب البعث
ثانيا : لو كانت داعش من انتاج صدام حسين لكان عملها في ايران او الغرب وامريكا وليس في العراق وسوريا
ثالثا : لو كانت داعش انتاج صدام حسين ما كانوا دخلوا تكريت وقتلوا اهل صدام حسين نفسه
اما عن ان قيادات داعش هم من القيادات المرموقة بالجيش العراقى السابق
اليكم الحقيقة التى يتجاهلها الامريكان
بعد احتلال العراق تم تفكيك الجيش العراقى وتسريحه بل واصبح قيادات الجيش العراقى مطاردين في كل مكان وكانوا مهددين بالقتل وكذلك اعضاء حزب البعث
لذلك فكان عليهم الهروب في اى مكان بما في ذلك الجبال وهذا جعلهم هدفا سهلا للتنظيمات الارهابية ومنها داعش وكان من السهل انضمام تلك العناصر المقاتلة من الجيش العراقى المفكك والمطارد
وهذا ما يجعل قيادات في التنظيمات الارهابية وخاصة العاملة في سوريا والعراق من قيادات الجيش العراقى السابق
واخيرا
ايها الامريكان لاتتذاكوا علينا فنحن من علمنا الدنيا فن الحضارة وقد علمناكم انتم ايضا
نحن ارباب الفكر وليس انتم

شاهد أيضاً

عين الحسود فيها عود ..

عضة أسد ولا نظرة حسد .. خلق الحسد .. الذى لا يسلم منه جسد .. …