الثلاثاء , يونيو 9 2020
صوره ارشيفيه

دراسة تؤكد مشاهدة الأفلام الإباحية يؤثر على وظائف الدماغ .

صوره ارشيفيه
صوره ارشيفيه

الأهرام الجديد الكندى
أكدت دراسة ألمانية جديدة أن الرجال الذين يشاهدون المواد الإباحية بإفراط يتميزون بقلة حجم ونشاط مناطق معينة من الدماغ المرتبطة بالمكافآت والتحفيز.
وشارك في الدراسة 64 رجلاً يتمتعون بصحة جيدة، تراوح اعمارهم بين 21 عاماً و45، إذ طلب منهم الإجابة على أسئلة حول الوقت الذي يمضونه في مشاهدة هذه الافلام، وتبين أن المعدل الوسطي يصل إلى 4 ساعات أسبوعياً.
وقال معدو الدراسة الباحثون في معهد ماكس بلانك في برلين “لاحظنا وجود صلة سلبية بين مشاهدة الأفلام الإباحية على مدى ساعات أسبوعياً، وكتلة المادة الرمادية في الجزء الأيمن من الدماغ، وكذلك وظائف القشرة الدماغية الأمامية”.
وأضاف الباحثون في تقريرهم “تشير هذه الآثار إلى تغيرات في اللدونة العصبية سببها تحفيز مرتفع الوتيرة لمركز الشعور باللذة”، مما يسبب تراجعاً بنسبة كثافة المادة الرمادية في بعض أجزاء المخ لديهم، وتراجعاً بنشاط وظائفهم الدماغية.

شاهد أيضاً

انفراد : الدواء الذي كان السبب في حماية الشعب الياباني من وباء كورونا

أكد دكتور سامح أحمد. أستاذ مساعد أمراض باطنة وقلب في جامعة تافتس بأمريكا، والمقيم بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *