السبت , يونيو 6 2020
ايهاب صبرى

السفينة الغارقة .

ايهاب صبرى
ايهاب صبرى

بقلم : ايهاب صبرى
نوهت فى مقال اسبق عن تجربة شخصية راق لى ان اتناولها معكم من خلال السطور التى بين يديكم الان .
مكثت على متن السفينة بضع وعشرون عاما مستمتعا فى البداية بتجربة مثيرة تقفز بى سريعا الى مرحلة الشباب مقتديا بنجوم السينما ومن يكبرنى من المدخنين المحيطين بى وهذا ما يحدث مع كل المدخنين فى اوقات مبكرة من حياتهم وسرعان ما تتحول التجربة الى عادة ثم الى ادمان .
وهذا الادمان ما هو الا غسيل مخ لو تخلصت منه يا كل مدخن لقفزت بسهولة من السفينة الغارقة نحو بر الامان دون ادنى صعوبة تذكر .
هذه حقيقة لن يقتنع بها المدخنين بسهولة كما كنت قبل اكتشاف خدعة ( السيجارة ) ….. فكما ذكرت انها عملية غسيل مخ يسيطر على كل مدخن بان التوتر لايقضى عليه سوى اشعال سيجارة وان المناسبات الاجتماعية لن تحلو وتكون ممتعة دون تدخين ….. والخدعة الكبرى بان كوب من الشاى او فنجان من القهوة لا يؤدى دوره بدون بعثرة الانفاس الرمادية مع كل رشفة .
وبعد ان تخلصت من اسوا ما فعلته بحياتى استطيع ان اجزم ان التدخين غير ممتع بالمرة …. العكس هو الصحيح الحياة بدون تدخين امتع واجمل بكثير ومع افتراض ان التدخين به قليل من المتعة فما هو الكثير الذى ستضحى به للحصول على هذه المتعة الوهمية .
– الصحة
– المال
– راحة البال
– احترام الذات
– الحرية
فمع كل يوم يستمر فيه المدخن تحت تاثير هذه المصيدة يفقد الكثير من الصحة والمال وراحة البال ويكون عبدا للفافات التبغ السرطانية .
وحتى لا اطيل على من يقرا هذه السطور … اتوجه بسؤال الى كل مدخن … هل ستستمر المزيد من حياتك وانت تقع فى براثن التدخين الى ان تودى بحياتك وتدمر مستقبل اسرتك …. اذا كانت الاجابة ب لا … وبالفعل بداخلك دوافع للاقلاع عليك باتباع الاتى :
قراءة كتاب الن كار ( الطريقة السهلة للاقلاع عن التدخين )
ومن هنا اتوجه بخالص الشكر لمن نصحنى بقراءة هذا الكتاب وهو رفيق الطفولة وصديقى الصدوق المخلص
ا / طارق صديق … كل ماعليك هو تحميل الكتاب من على شبكة الانترنت واستنفار دوافع داخلية قبل القراءة وانا على يقين من نجاح كل من كان لديه ارادة للخلاص من هذه الافة اللعينة .. فقط القراءة بتركيز .
وبعد القفز من السفينة الغارقة اليك بالنصيحة الثانية والتى تلقيتها من توام روحى ورفيق الدرب ا/وليد سمير بتحميل تطبيق موجود على اجهزة الاندرويد يسمى smoke free
سيساعدك هذا للتطبيق فى الاستمرار بعد الاقلاع لمتابعة عدد الساعات والايام ثم الشهور والاعوام باذن الله وكم وفرت من المال فى كل فترة وكيف قلت نسبة احتمالات كل من الامراض التى يسببها التدخين وعدد اللفافات التى نجوت من تدخينها خلال الفترات السابقة ويرصد الكثير من المعلومات التى تهمك منذ اليوم الذى اقلعت فيه ووقتها ستشعر بالمكاسب التى حصلت عليها من جراء هذه الخطوة التاريخية فى حياة كل مدخن .
ابدا من الان باستحضار الدوافع ثم قراءة الكتاب وبعد النجاح فى الاقلاع حمل التطبيق وبعدها ارجوك ابعث برسالة تبلغنى فيها بنجاحك ….. ووقتها ساكون فى قمة سعادتى
اجمل التهانى بمناسبة عيد الفطر المبارك مصحوبة بارق الامنيات لكل مدخن فى الخلاص من هذه المصيدة اللعينة مع تحذير لشباب المستقبل اياكم والوقوع فى المصيدة .

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

الأهميه والأولويه

قد نري في كثير من الأحيان ان لم يكن دائما أشخاص لاقيمه لهم بجميع المقاييس …