الثلاثاء , يونيو 23 2020
نادى حنا

السقوط العربى .

نادى حنا
نادى حنا

بقلم / نادى حنا
العراق وسوريا والسقوط العربى الكبير
احتلت ايران منطقة الاحواز منذ اكثر من 80 عام وضاعت من العرب ولم يتجرا عربى واحد ان ينطق اسم الاحواز ويقول انها محتلة
والاحواز هى منطقة غنية جدا بل ربما هى الاغنى على الاطلاق بالمنطقة العربية
بالبترول والغاز الطبيعى وهو ما جعل ايران تمتلك اكثر من 150 مليار دولار بالبنوك الاوربية والامريكية والتى قامت امريكا بتجميدها منذ بداية الازمة مع الولايات المتحدة
ولم يفوق العرب من الغيبوبة حتى جاء الامريكان واسقطوا نظام صدام حسين بمباركة عربية وبالتاكيد بامنيات ايرانية
سقطت بغداد وسقط العرب جميعا معها فى ايدى الامريكان وتم تدمير العراق تماما جيشا وشرطة وخربوا القضاء ودمروا المجتمع العراقى تماما
انتشر الارهاب والفوضى ولكى تحقق ايران كل اهدافها كان لابد من تدخلها لتحرير العراق وسوريا من قبضة الارهاب
الذى قام العرب بتمويله وتدريبة وتسليحه وتقديم الدعم اللوجستى له ليتمكن من الاستمرار
فالعراق دولة غنية بالنفط وهذا ما يجعل ايران حريصة على ان تكون العراق تابع خاضع ليس له اى طلبات سوى العيش فقط وتاخذ ايران ما تريده من العراق دون اعتراض كما فى الاحواز
ومن هنا ياتى دور سوريا فى المعادلة
بعد حصول ايران على البترول والغاز الاحوازى والبترول والغاز العراقى
كان لابد لايران من طريق لتوصيل الغاز والبترول الى اوربا والعالم عن طريق غير تركيا
فكان الطريق الاتى : ايران – العراق – سوريا – لبنان
هل سيظل الغباء هو الاله الذى يعبد من العرب فيتركوا لبنان ايضا لتضيع
هل سيمول العرب الارهاب فى لبنان كما فعلوا فى سوريا والعراق وادى الى ضياعهما
هل سيدعم العرب التنظيمات الارهابية فى لبنان حتى يسمحوا لحزب الله وبالتالى ايران من امتلاك لبنان ؟
اذا لم يفكر العرب اذا كانوا قادرين على التفكير سيضيع كل شيئ . كل شيئ . كل شيئ

شاهد أيضاً

تغسيل الموتى جريمة بشعة وتؤدى لنشرالوباء.

تغسيل الموتى عادة سيئة وبغيضة ، ولا أساس لها في معتقداتنا المسيحية .تغسيل الموتى يتسبب …