الثلاثاء , يونيو 9 2020
عماد فيكتور

مازالت تجاوزات بعض رجال الشرطة مستمرة بعد ثورتين .

عماد فيكتور
عماد فيكتور

بقلم : عماد فيكتور سوريال
احبائى….في المقالة الرابعة والعشرون من موضوعنا في عشق مصر اتكلم عن تجاوزات بعض ضباط الشرطة بعد ثورتين قام بهما الشعب المصري العظيم والذي يستحق كل تقدير واحترام لانه لولا وقوفه خلف شرطته ما كان للشرطة ان تستعيد مكانتها وكلنا نتذكر مافعله مرتزقة الإخوان بالشرطة من رجال واقسام وعتاد .ولولا وقوف الشعب خلف شرطته ما كان للشرطة ان تستعيد مكانتها لذا ومن اهمية ما ذكرت اكتب اليوم مقالتي راجيا ان ينال اهتمام المسئولين علي الشرطة ان تكون عقيدتهم احترام المواطن ولايكون شعار الشرطة في خدمة الشعب مجرد شعار يكتب ..بل دستور يحترم ولا اريد ان اشخصن الموضوع اللى حدث معي وللامانة لااراه ظاهرة لكن يحدث وليس قليلا والواقعة التي ارفقها حدثت معي وانا طبيب في الخمسين من عمري تم ادخالي قفص حجز نوبتجية قسم الاقصر لمده اكثر من ساعتين لالزامي بالتصالح مع بلطجي تم القبض عليه بعيادتي بمعرفة شرطة النجدة ويمكنكم التأكد من سجلات النجدة بالتا ريخ والساعة المدونة في الشكوي المرسلة ثلاث مرات لوزير الداخليه وتفتيش داخلية الاقصر دون اتخاذ اجراء ضد الملازم الذي قام بارتكابها بل علي العكس تم ترشيحه لمباحث قسم الاقصر بدلا من النوبتجية التي يعمل بها .
ارفق لكم الموضوع لتتأكدوا مما يحدث بالشرطة ليتداركوا الإخطاء التي ساهمت في الثورة من قبل

 

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

بدون تطبيل

سبق وعلمنا أن القياده السياسيه رصدت مبلغ مائة مليار جنيها لأزمة كورونا و ظلت تنادي …