الثلاثاء , يونيو 9 2020
صورة لأحد الفتيان

بالصوره : وقفة لفرنسيات عاريات أمام فيلا ملك السعودية .

صورة لأحد الفتيان
صورة لأحد الفتيان

الأهرام الكندى
يقصد كثير من الفرنسيين وغيرهم شواطئ “الريفيرا” للاستمتاع بالشمس والبحر والرمال، إلا أن خطط هؤلاء اصطدمت مؤخراً بقرار للسلطات الفرنسية بإغلاق الشاطئ كرمال عيون ملك السعودية الذي يمتلك قصرا على البحر وشهدت منطقة “فالوريس”، الواقعة على ساحل البحر المتوسط، بين مدينتي “كان” و”أنتيبيس”، استعدادات واسعة لتأمين زيارة الملك منها اغلاق مداخل الريفيرا .

وعادة ما يثير قرار السلطات الفرنسية، والذي ما تلجأ إليه مضطرة، بإغلاق الشاطئ العام في المنطقة التي تحوي العديد من المنتجعات الفاخرة، حالة من الغضب، خاصةً بين الكثير من الصيادين المحليين، الذين يعتمدون عليه في كسب أرزاقهم.وأعرب مستشار بلدة “فالوريس”، نويل فالكاو، رئيس جمعية حماية البيئة المحلية، عن غضبه بسبب إقامة بوابة أمنية على نفق يمر أسفل الخط الحديدي، حيث يشكل ذلك النفق، الذي يقع أسفل الفيلا المملوكة للملك الممر الوحيد إلى الشاطئ.وبرر فالكاو، في تصريحات لإذاعة ار ام سي المحلية، غضبه بقوله: “ليس فقط بسبب إقامة البوابة على ممتلكات عامة، وإنما أيضاً بسبب صب الإسمنت على الشاطئ، بهدف إنشاء مصعد يربط بين المنزل والشاطئ
أمام ذلك تظاهرنا مجموعه من الفتيات عاريات أمام فيلا الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في خليج خوان بمنطقة فالوريس، جنوب شرق فرنسا.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن الحسناوات الخمس كشفن الجزء العلوي من ثيابهن كاشفين صدورهن، للاحتجاج قبالة محل إقامة الملك، في محاولة لمنع هبوط المروحية التي تقل الملك سلمان، الذي حل بالمنتجع، أول امس ومعه 400 مرافق ما بين حراس و الاسرة المالكة

شاهد أيضاً

فورد: سنمنع الملاك من طرد أصحاب المشاريع الصغيرة في أونتاريو بقانون جديد

أعلن رئيس وزراء أونتاريو ، دوغ فورد ، اليوم ، أنه يخطط لتقديم تشريع لحظر …