الثلاثاء , يونيو 9 2020
الدكتور أحمد ابو القاسم

افيقوا بالله عليكم ..الكيف قبل الكم ..الجودة قبل التعليم ..الرؤية قبل التنفيذ .

الدكتور: أحمد ابو القاسم
طالبت ومعي مئات اﻻقصريين منذ سنوات طوال بانشاء كلية للطب باﻻقصر ، باعتبارها مركزا مهما يملك مقومات تطويره ، انما كان للقيادة السياسية وقتها رأي اخر ، وبدلا من ان تنشأ كلية للطب باﻻقصر انشئت في قنا ، وفرحنا لقرب المسافات بين البلدين واعتبر اهل الجنوب قنا مدينتهم اﻻم ، وقبل ان يستفيد رجل الشارع العادي من المستشفي الجامعي بقنا ، الذي مازال يتخبط بشكل رهيييب لم يحدث قبل ذلك في جامعة حديثة ، وقبل ان يستفيد الطبيب من قرب الجامعة في التعليم الطبي المستمر _علي نقص الكوادر المتميزة هناك وصعوبة التسجيل للدراسات العليا . فؤجئنا بخبر افتتاح طب اسوان ، وللامانة فحتي اﻻن المجتمع يري ان اسوان قد تجاوزت عثرات البداية بشكل افضل كثيرا من مثيلاتها القنائية ويرجع ذلك لرؤية اﻻدارة الجامعية هناك فرئيس الجامعة طبيب و اختار مكان المستشفي الجامعي مستشفي تعليمي مما ساعده كثيرا ، ولكن ﻻتزال الكليتان في مهد الرضاعة …
اليوم يخرج علينا رئيس الوزراء وهو مهندس ، بناء علي طلب محافظ اﻻقصر وهو اقتصادي ، ليقرر فتح كلية للطب جديدة في مستشفي مركزي مساحتها ﻻتتعدي ا لف متر مربع !!
في اقل من 6 سنوات يتم انشاء 3 كليات للطب !! دون ان تقدم اي واحدة منهم مثاﻻ للتميز او للجودة ، دون ان يستفيد المجتمع من اي منهما ، مازلنا حتي هذه اللحظة نقوم باحالة الحاﻻت المستعصية علي اسيوط ، والقاهرة !!دون ان تحل الكليات الجديدة مشكلات الاطباء المتعثرين في الدراسات العليا !!
دون حتي ان يكتمل النصاب المحترم من اعضاء هيئات التدريس التي نصت عليه قواعد جودة النظم التعليمية !!
كل ما قدمته الكليات الجديدة _او انصاف الكليات_ درجات مالية جديدة لتفتح باب الوساطة والمحسوبية ليلتحق بسلك اعضاء هيئة التدريس من حرموا من دخوله من اﻻبواب اﻻمامية ، فلتفتح لهم اﻻلواب الخلفية !
كان اﻻجدر اقامة مستشفي تعليمي محترم ، او معهد للبحوث الطبية يضاف الي مستشفي اﻻقصر الدولي ، مع تدعيم الكليات الحديثة بالخبرات والموارد المادية ، ومساعداتهما في تجاوز عثرات البدايات ، وبعد فترة ﻻتقل عن 5_10سنوات يمكن انشاء كلية جديدة باﻻقصر ….ولكن دائما الدولة تري فقط من خﻻل اضيق ثقب للباب .
ولو تحدثت في ذلك فانت ﻻتريد الخير لبلدك ، وانت ضد التيار ، وانت طابور خامس وتعمل مع قوي الظلام ، افيقوا بالله عليكم ….الكيف قبل الكم ….الجودة قبل التعليم …الرؤية قبل التنفيذ.

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

بدون تطبيل

سبق وعلمنا أن القياده السياسيه رصدت مبلغ مائة مليار جنيها لأزمة كورونا و ظلت تنادي …