الإثنين , يونيو 8 2020

يا سفينة – يا سفينة عــدى المـالح / واعبرى وسط قناتنا

11815904_1160917783935179_424621251_n
بقلم سليم نقولا
جريده الاهرام الكندى

يا سفينة
– يا سفينة عــدى المـالح / واعبرى وسط قناتنا
– شريــان الخيـر طـارح / مروى بدمنا وعرقنا
– مصـــر بتقــدم خيـــــر/ للعالم فاتحة ايديها
– للصــديق خيرهـــا كتير/ والعدو يغرق فيها
– ف سنة واحدة خلصناها / و رجالها كانوا سهرانين
– وفلوسها ف شهر جمعناها/ باموال وعرق المصريين
– يا ربان عدى بامان / رافع ايدك بعلامة النصر
– وقول ف كل زمان/ تحيا مصر .. تحيا مصر

***************************************

مين …يا ملحدين؟
– مين يا ملحدين بيدير أمور الكون؟ مين اللى بيغذى الجنين جوة البطون؟
– مين خلق الدواب وبيرزق الطيور؟ ومين بيصنع اللبن للوليد جوة الصدور؟
– مين بينمى البذرة والزرع ف الحقول؟ ومين اللى خلق الضماير والابصار والعقول؟
– هو اللة الواحد خالق كل الوجود/ ازلى سرمدي قبل الاكوان موجود

********************************

كنا وكان
– لما كان العدو ع الحدود / كان بينا وبينة سد تراب
– كنا عارفينة فين موجود / وأعمل حسابة ويعمل حسابى
– مرة هزمنا واحتل أرضنا / وكانت نكسة وشبابنا مات
– ولما عبرنا واخدنا حقنا / قعدنا على كرسى المفاوضات
– لكن دلوقتى العدو مننا / ساكن معانا وجوة بيوتنا
– عصابة دولية بتهدد امننا / من ديانتنا وبيتكلم لغتنا
– الولد بيموت والقاتل عمة / ويوم استشهادة هيفضل ذكرى
– والارهابي لو مات وسال دمة / المهم الاول تموت الفكرة

********************************

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

بدون تطبيل

سبق وعلمنا أن القياده السياسيه رصدت مبلغ مائة مليار جنيها لأزمة كورونا و ظلت تنادي …