الإثنين , يونيو 15 2020

مقتل "ضابط و5 جنود" من الجيش المصري في هجوم "انتقامي" غربي البلاد

نادرا ما يعلن الجيش المصري عن الخسائر في صفوف قواته في مناطق الحدود الغربية.

أعلن الجيش المصري مقتل ضباط وخمسة من جنوده في هجوم شنه “خارجون على القانون” غربي البلاد.

وقال الجيش إن الضابط والجنود هم من قوات حرس الحدود وقتلوا في منطقة جبلية بالواحات على حدود مصر الغربية مع ليبيا.

وأشار بيان عسكري رسمي إلى أن القتلى كانوا في دورية أمنية بالمنطقة.

ويرجح الجيش أن يكون الهجوم “انتقاما للقبض في مايو على 68 مهربا وضبط كميات هائلة من الأسلحة والذخائر والعربات والمواد المخدرة”.

وحسب البيان، فإن حرس الحدود أحبط أيضا تسلل 936 مهاجرا غير شرعي الشهر الماضي.

وتجرى قوات الجيش الآن عمليات بحث واسعة عن المهاجمين.

وخلال السنوات الماضية سقط رجال أمن برصاص مهربين على الحدود المصرية الإسرائيلية . غير أنه يندر أن يعلن الجيش عن ضحايا هجمات مماثلة على حدودها الغربية.

شاهد أيضاً

السعودية تعلن الانفجار بأعداد إصابات و وفيات كورونا لأول مرة في تقرير اليوم ـ الأحد ـ

كتبت / أمل فرج تعبش السعودية اليوم أكبر أعداد إصابات و وفيات بفيروس كورونا ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *