الإثنين , يونيو 22 2020

إنفجارات ضخمة بالصين تقتل وتصيب 544 شخص .

انفجارات مروعة بمنطقة صناعية في الصين
انفجارات مروعة بمنطقة صناعية في الصين

الأهرام الكندى
وقعت سلسلة انفجارات هائلة مساء الاربعاء في منطقة مصانع ومستودعات في مدينة تيانجين الساحلية في شرق الصين ادت الى مقتل 44 شخصا على الاقل واصابة اكثر من 500، على ما اعلنت وكالة انباء الصين الجديدة الرسمية الخميس.
وبحسب “فرانس برس” وقعت قرابة الساعة 23,30 (16,30 تغ) انفجارات ضخمة وارتفعت اعمدة من اللهب فوق مدينة تيانجين قاذفة سحابة من الغبار والحطام على ارتفاع عشرات الامتار.
وعثر الخميس على شظايا زجاج على مسافة 3 كلم حول موقع الكارثة، على ما افاد صحافي في وكالة فرانس برس، ما يشير الى قوة الانفجارات.
وافادت وسائل الاعلام الرسمية ان الانفجارات وقعت في مستودع في منطقة تيانجين نتيجة اندلاع حريق في شحنة متفجرات.
واظهرت صور مروعة جدرانا من النيران تحيط بمبان وسيارات متفحمة مركونة في مواقف وحاويات مبعثرة في كل مكان.
وقتل 12 اطفائيا على ما ذكرت الصين الجديدة الخميس معلنة حصيلة جديدة بلغت 44 قتيلا نقلا عن مسؤولين في اجهزة الانقاذ.
فبعد اندلاع الحريق تم الاتصال بجهاز الاطفاء الذي ارسل عناصر الى المكان، قبل بدء الانفجارات.
واضافت الوكالة ان الانفجارات التي انطلقت من مستودع احتوى متفجرات اوقعت كذلك 520 جريحا بينهم 66 اصاباتهم حرجة.
وفي مستشفيات المدينة واصل المسعفون العمل لنقل الجرحى الذين بدا الكثير منهم مدمى.
وفجر الخميس كان الدخان ما زال يتصاعد في اعمدة فوق مباني المدينة بحسب مراسل فرانس برس في المكان.
وبلغت قوة الانفجار الاول ثلاثة اطنان من التي ان تي، والثاني 21 طنا، بحسب المركز الصيني لشبكات مراقبة الزلازل.
وما زال العنصر الذي سبب الانفجارات في المستودع مجهولا.
وتقع تيانجين على بعد 140 كلم الى جنوب شرق بكين وهي احدى مدن الصين الكبرى وتحوي قرابة 15 مليون نسمة بحسب ارقام 2013.

شاهد أيضاً

ما قاله الطبيب المصرى الأمريكى حول أخر دراسة لكورونا يشغل الرأى العام

أكد الدكتور سامح أحمد الطبيب المصرى الأمريكى بأن الدراسة المنشورة فى “نيتشر العالمية تؤكد نفس المعلومة التى أكدتها قبل ذلك  …