السبت , يونيو 6 2020

" قبيلة من رجال "

حسبنا الله

بقلم : محمد علي أبورزيزه
والله إن العين لتدمع وإن القلب لينزف وإن الأنفاس لتحبس وإن الروح لتتمنى لقائكم عند مليك مقتدر .. وإنا على فراقكم ياأبناء قبيلتي لمحزونون ، هذا هو قدركم ياأبطال ليبيا على مر التاريخ ، فلم ترضوا يوما” بمهانة المستعمرين فمن منا ينسى بطولات “الأزيرق” الفارس الذي تحدى الأتراك وجابه حاميتهم في مدينة سرت ، ومن منا ينسى بطولات الأجداد في الداوون وترهونة والمرقب والقرضابية ضد المستعمرين الإيطاليين ، ومنا ينسى بطولات ” الجالط ” ضد الإيطاليين ومجابته لفرقة منهم كانت تبحث عنه لوحده حتى أستشهد ، ومن منا ينسى بطولات “أفحيج” والذي سطر ملاحم من البطولات ضد الأنجليز ولوحده دون عون من أحد حتى أستشهد وصار مضربا” للأمثال في ليبيا ، ومن منا ينسى بطولات “بوصوكاية” والتي سطر فيها ملاحم الشرف في معركة الطويلة بسرت ضد بعض القبائل الباغية والتي أستعانت بالأنجليز لذبح وسرقة القبائل الضعيفة ، ومن منا ينسى الشيخ “بلقاسم” والذي كان قائدا” لجيش تحرير ليبيا في خمسينيات القرن .. والله لقد سطرتم العزة والشرف والرجولة بالدماء في صفحات التاريخ الليبي .. هنيئا” لكم أبناء قبيلة “الفرجان” بهذا الشموخ والذي لاينحني إلا لله عز وجل .

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

الأهميه والأولويه

قد نري في كثير من الأحيان ان لم يكن دائما أشخاص لاقيمه لهم بجميع المقاييس …