الإثنين , يونيو 8 2020

مسلحو "داعش" يقتلون 15 كرديا بينهم 7 اطفال في الحسكة

تقاتل الميليشيات الكردية داعش وغيرها من التنظيمات الاسلامية منذ عدة اشهر

قالت منظمة العفو الدولية إن مسلحي الدولة الاسلامية في العراق والشام قتلوا 15 مدنيا كرديا بينهم 7 اطفال شمال شرقي سوريا عندما استهدفوا مزارعين في المنطقة في مايو / ايار الماضي.

وجاء الهجوم عقب اشتباكات بين مسلحي داعش ومسلحين اكراد في المنطقة.

وتخوض داعش المرتبطة “بتنظيم” القاعدة معارك مع تنظيمات معارضة في الشمال اضافة الى القوات السورية الحكومية.

وجاء في تقرير لمنظمة العفو ان خمسة رجال وثلاث نساء وسبعة اطفال ينتمون لاسرتين تعملان على ارض مملوكة ليزيديين قتلوا في الغارة التي شنها مسلحو داعش في التاسع والعشرين من مايو.

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الانسان إن داعش ربما اعتقدت ان القتلى من اليزيديين، الذين هرب معظمهم من المنطقة عندما سيطر عليها مسلحو الحركة في العام الماضي.

وتشير المعلومات الى ان معارك كانت تدور في قرى مجاورة بين مسلحي داعش وعناصر من وحدات حماية الشعب الكردية في الوقت نفسه الذي وقع فيه الهجوم.

وأكدت احدى المستشفيات في المنطقة انها تسلمت 15 جثة في اليوم ذاته الذي قتل معظم اصحابها بإطلاقات نارية في الرأس.

ويقول مسؤولون في وحدات حماية الشعب وجناحها السياسي حزب الاتحاد الديمقراطي إنهم خسروا اكثر من 500 من مقاتليهم في معارك مع داعش وجبهة النصرة وغيرهما من التنظيمات الاسلامية.

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *