الثلاثاء , يونيو 9 2020
رحاب صبرى

رحله كفاح يتوجها النجاح .

رحاب صبرى
 رحاب صبرى

بقلم : رحاب صبرى
مركز لوجين لرعايه الاحتياجات الخاصه بحلوان
فى حاله امتزج فيها الالم والدموع والسعاده تغير حال اسره كامله بمولد تلك الفتاه وهى سبب ف تغير مسار كثير من الاسر تلك الفتاه هى لوجى
سمعت عن مركز تم افتتاحه حديثا فذهبت اليه وكان انبهارى لما قد وجدته من روعه ف المكان وبساطه ف الديكور وتلك الالوان التى تعطيك احساس بالراحه والامل
اسئله دارت براسى مما استفز قلمى لاكتب ودون تردد عن تلك المعجزه
موجهه سؤالى لمديره المركز..
*نود ان نتعرف ع حضرتك ؟
-انا دكتوره بيطريه غاده طوسون والدة لوجى …لوجى عندها 13 سنه وهى عندها متلازمه داون
*ماذا كان شعورك عندما سمعت الخبر بمرض ابنتك ؟
-اكيد اتصدمت وبكيت ودخلت فى مرحلة اكتئاب كاى ام تعرف الخبر وللاسف كان ف مشكله ان الدكاتره البشريين لم يكن لديهم الدرايه بكيفيه التدريب وهو اهم حاجه ف الاحتياجات الخاصه التدريب لان تلك الحالات ليس لها علاج دوائى
*متى ظهر عليه المرض وماهو تصرفك ؟
-لقد اكتشفت المرض فى عمر 3 ايام ولم يكن هناك برنامج لكيفية التعامل مع هذا السن وقالوا لى اصبرى حتى تكبر ولكنى لم انتظر وبدات التدريب وكان توفيق من الله وكان لدى احساس انه بالتاكيد يوجد ما افعله غير البكاء
*ماذا كانت خطوتك التاليه ؟
-بدأت ابحث عن مراكز للتدريب ولكن وجدت ان فعلا مصر لديها فقر فى المراكز المتخصصه لمثل تلك الحالات وبدات ايضا ان اخوض دورات لكى اتعلم كيفية التعامل معها
*هل تتذكرى اكثر موقف محبط قد حدث لكى ؟
– اكثر شئ اننى لم اكن على قدر كافى من الوعى خصوصا فى اول ثلاث اشهر وخاصة انها كان لديهامشكلة فى القلب مما جعلنا نجرى جراحه
*وكيف كان مدى استيعاب لوجى ؟
-فى البدايه كان محبط ولكن مع التكرار فى التدريب وجدت النتيجه وقد اكتسبت شئ كان يدفعنى للاستمرار باننى اصر على تدريبها الصحيح ولن انتظر النتيجه مبكرا
*هل تتذكرى اول رد فعل لها او استجابه ؟
– بالطبع هو انها قد تقلبت من جنب الى الاخر كان شئ مفرح جدا
*فى تلك التجربه العظيمه ماذا تغير فى شخصيتك؟
-تغير فى شخصيتى الكثير واصبحت ارى العالم بمنظور اخر واصبحت لا اكتئب لمجرد اشياء بسيطه وصرت صبوره جدا جدا واصبحت اشعر بالاخرين اكثر وخاصة اصحاب الالم
*ماهو عدد ساعات تدريب لوجى فى اليوم؟
-اليوم بالكامل دون مبالغه لانها بجانبى دائما ونتدرب باستمرار
* كيف يكون تعامل الاسره معها ؟
-اولا يجب ان نزرع فى الطفل الثقه بذاته وعلى تلك الطريقه نتعامل معها بشكل طبيعى جدا
*من المؤكد ان هناك مواقف من اناس مختلفين لا يفهمون تلك الحالات كانت تشعرك بالاحباط هل تتذكرى شئ منها ؟
-اتذكر موقف صعب للغايه انى فى يوم من الايام ذهبت لانهاء اوراق التأمين الصحى لكى يصبح لها جدول امتحان مناسب لها و قدراتها وقابلت دكتور كان هو مدير التأمين الصحى قال لى جملة بجد كانت صعبه جدا “شهادات ايه اللى يخدوها دول مفروض يروحوا يموتوا” لم استطيع الرد لانه دكتور ومن المفترض انه من صفوة المجتمع وانه واعى وحدث هذا الموقف امامها
*وكيف كان تصرفك ؟
-كنت ابكى من داخلى ولكن امامها ضللت اضحك واخذتها وغادرنا المكان
*هل لوجى مدركه حالتها؟
-تلك نقطه صعبه للغايه واخاف ان اقترب منها
*لوجى معروفه بشياكتهافهل هى من تختار ملابسها ؟
-نعم هى تحب مظهرها وتختار ملابسها
* هل لوجى تتابع التلفاز؟
– بالطبع فانها تحب الافلام وتحفظها جيدا ولكنها لاتحب الكرتون كثيرا فتلك كانت مرحلة سابقه ولكنها الان تتابع الاحداث ونحن ايضا نحاول لها تبسيط الواقع
*هل تتعامل مع الكومبيوتر؟
-نعم فهى جيده جدا فى التعامل معه
*متى قررتى ان تنشئ مركز للاحتياجات الخاصه؟
– بعد تطور حالة لوجى للافضل بالتدريب شعرت بان على عاتقى مهمه اخرى اتجاه الاطفال الاخرين فى نفس حالتها الذين لا يجدون مراكز وتدريب بعنايه
*هل صادفتى ام اتت تبكى للمركز لان الاسره لاتتقبل الطفل ذو الاحتياجات الخاصه ؟
-بصراحه كثيرا جدا جدا لكنى احاول ان اقف جنبها واحدثها بانى قد مررت بتلك التجربه واحفزها على النجاح
فى نهاية حوارى بشكرك بشده فى صدرك الرحب واتمنى لكى وللمركز التوفيق فى ان تجعلى تجربة لوجى تعمم على اطفال اكثر يحتاجون لمن لديهم الوعى مثلك فكنتى مثال للام الحنونه الواعيه وايضا مثال للانسانيه

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

بدون تطبيل

سبق وعلمنا أن القياده السياسيه رصدت مبلغ مائة مليار جنيها لأزمة كورونا و ظلت تنادي …