الأربعاء , سبتمبر 28 2022
عبده حامد

الوضع السياسى في مصر كارثي .

بقلم عبده حامد الكاتب الصحفى
مصر في خطر وتحتاج كل المصريين لا ننكر أن مصر تعانى الفقر والجوع والمرض
والشعب المصري يدفع يوميا نتجة السياسات الخاطئة التى تدار بها البلد منذ زمان ونحن
الان علي حافة الهوية وخصوصا بعد ثورة 25يناير 2011 وبعد 30 يونيو وزاد الطين بلة
عدم الاعتراف بشهداء يناير واسقاط لقب شهيد علي من مات في الثورة لانة مات في ثورة بين
المسلمين بعضهم البعص ووليس فقط ولكن بعد الانتخابات البرلمانية الماضية أزاد الامر تعقيدا
خصوصا بعد فوز عدد كبير من النواب لايمارسون سياسية منذ القدم كما داخل البرلمان السباب والنعال و وأعضاء الوطني المنحل في ثواب جديد ولكل يعلم من هم ونجحت أسماء عديد لا تعرف طريق البرلمان في الوصول للبرلمان بالمال السياسي الملعون الذي تسبب في وضع كارثي يهدد مصر
بعد أنهيار البنية التحتية للثورة المصرية والتسلق علي أكتاف الثوار والشهداء للوصول لمكاسب زائفة
فالحياة السياسية الان علي صفيح ساخن السؤال هنا برلمانية في احدي المحافظات تؤكد أنها لم
تمارس السياسية نهائيا ولكن وصلت للبرلمان بحب الناس فهل حب الناس يصنع أوطان ….؟
ويتضح لنا في طئ البرلمان حرب الراقصات فعدد ليس بقليل يتراشق الاتهامات منذ اللحظة الأولي من إعلان نتجة المرحلة الأولي فيما بينهم علي علاقات ساخنة بين بعض النواب وساقطات ليل وما يثر الدهشة يطلع علينا بعض الكتاب وأصحاب الاقلام الحرة بمانشيت كبير في صحيفة معروفة للجميع يؤكد أن احد النواب بالمجلس قام بالحصول علي أكثر من 200 فدان من أملاك الدولة ومنهم من يطالب المجلس بحصول النواب علي سيارة وشقة لكل نائب ومنهم أيضا من حصل علي رخصة مصنع علي مساحة أرض ممنوحة لجانبة من وزير الزراعة ترجع قيمتها 110 مليون جنية ومنهم من تطلب الحصول علي جواز سفر دبلوماسي وهناك الكثير يا سادة البرلمان القادم في خطر هناك أعضاء جاءوا بالصدفة تحت قبة البرلمان كل المخاوف من حصر مصر بين الإرهاب والفساد وأموال الخارج التي تهدم الوطن وبين برلمان من الممكن يكون ذات صناعة كرتونيةعلي الدولة والشعب والحكومة التصدي لكل محاولات النيل من تراب الوطن وهدم كل الكيانات التى تهدد أستقرار مصر من الداخل والخارج والعمل علي قدم وساق لحماية مصر ونحتاج مرجعات حقيقة بين الولة والملفات العالقة مثل ملف سد النهضة وإيجاد حلول جذرية حتي تتنهي المخاوف بين المواطنين والشعور بالعطش القادم تفعيل دور الجهات الرقابية تحت غطاء رئاسي مباشرة مثل ملف أراضي الدولة المنهوبة واموال مصر في الخارج تفعيل دورقناة السويس الجديدة تنقية الأجهزة الرقابية والتنفيذية الشرطية من الفاسدين الضرب بيد من حديد علي يد المواظف المرتشي نهاية مافيا سرقة المال العام في “الصحة والتموين والتعليم والبترول “قطع الطريق علي السوق السودا في مختلف السلع العودة للعملة الورقية الصغير لرفع قيمة وكفاءة الجنية المصري امام الدولار نحتاج مشاركة وتفعيل دور الشباب في كل القطاعات وتعين كل الشباب المثقف وصاحب الوعي السياسي والخدوم في مناصب قيادة حتي نحافظ علي مبدا تواصل الأجيال مصر تحتاج الكثر وتسع الجميع تعالوا نتكاتف من أجل مصر يدا علي يد نبني الوطن كفانا صراعات زائفة للتصدي لقوي الشر نحتاج كل الطوائف نعم للوحدة الوطنية بين كل الفصائل المصرية والعربية للوقوف أمام العدوان الغاشم الذي يأكل الأخضر واليابس في شبة الجزيرة العربية نعم لتعميم أتفاقية الدفاع المشترك بين جميع الدول العربية
والجيش العربي القوي حمي الله مصر والأمة العربية والأسلامية والأفريقية من كل شر .

شاهد أيضاً

ماذا لو كنت أنا قبطياً مسيحياً ؟

ماذا لو كنت أنا قبطيا مسيحيا في مصر المعاصرة؛ فهل كنت سأتحمل الحياة المغموسة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *