الأربعاء , سبتمبر 28 2022
الخارجية المصرية

رد غريب ومستفز من وزارة الخارجية المصرية حول المصريين المحتجزين بالإمارات.

أكد المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، أن الوزارة لا تعلم شيئًا حتى الآن عن المصريين المقبوض عليهما في الإمارات بعد التقاطهم صورة “سيلفي”، وهم يضحكون وخلفهم فندق “ذي أدرس” بدبي، وهو يحترق قبيل بدء احتفالات رأس السنة.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، لـ”الوطن”، أن الوزارة اليوم إجازة رسمية بالوزارة ولن يستطيع سؤال المسؤولين عن ذلك الشأن، وسيكون على علم بالمعلومات غدا.

وكأن الخارجية ليس لها  سفارة  هناك تقوم بجمع المعلومات أولا بأول 

يذكر أن شرطة دبي ألقت القبض على مصريين التقطا صورة “سيلفي” وخلفهم فندق “ذي أدرس” بدبي، وهو يحترق قبيل بدء احتفالات رأس السنة تظهر استهزاءً ولا مبالاة بما حل في الإمارة، مشيرًا إلى أنه تتخذ اللازم تمهيدًا لإبعادهم.

وكانت الصورة لاقت استياءً على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما طالب عدد من المحامين بضرورة رفع قضية على الوافدين اللذين التقطا الصورة، مشيرين إلى أن القانون يعتبر مثل هذه الصور جريمة تقتضي العقوبة.

شاهد أيضاً

قداسة البابا تواضروس الثانى يشهد احتفالية مرور مئتي سنة على فك رموز اللغة المصرية القديمة

ماجد عزت إسرائيل شهد قداسة البابا تواضروس الثاني مساء اليوم احتفالية قسم اللغة القبطية بمعهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *