الإثنين , يونيو 22 2020
هانى عزت

بيان هام من هانى عزت حول تصريحات قداسة البابا الأخيرة بخصوص منكوبى الأحوال الشخصية .

السادة الاعضاء بعد متابعة لقاء قداسة البابا تواضروس على قناة القاهرة والناس وخاصة أسئلة الاحوال الشخصية نوضح ونؤكد الاتى بعد:
1- قى سؤال من الاعلامية دينا عبد الكريم عن كثرة الاعداد او انها بالالاف كان رد البابا بأنهم مش كتير ولا حاجة وفى تصريح سابق على المصرى اليوم قال البابا انهم 1000 حالة مما يثبت ان مصادر قداسة البابا غير صادقة وغير دقيقة وقد صرح وزير العدالة الانتقالية العام الماضى وبناء على مقابلتى معه شخصيا ان الاعداد تعدت 300 الف قضية فى المحاكم 50 الف فى القاهرة فقط واكد عليها المستشار نجيب جبرائيل.
2- وحول قانون الاحوال الشخصية وتصريح قداسة البابا عن الانتهاء من 90 % من القانون..فلماذا صرح المستشار منصف سليمان ان لائحة 2014 قد تم تسليمها للعدالة الانتقالية العام الماضى ونحن اثبتنا العوار الدستورى بها منفردين كذلك تصريح رؤساء الطوائف الاخرى بعدم التوافق او التوقيع وخاصة الانجيلية والكاثوليكية و الروم الاورثوذوكس والتى تطبق لايحة 37 وهى الاقرب للواقع الحالى…مما يؤكد تضارب الاقوال والتصريحات واؤكد انها توريط للبابا الذى يجب ان يتدخل وسريعا جدا قبل فوات الاوان
3- فى سؤال عن تطبيق القانون المدنى صرح البابا انه ليس الكنيسة التى ترفض القانون المدنى بل الدولة..رغم ان العدالة الانتقالية قدمت العام الماضى اللايحة 38 كقانون مدنى للمسيحيين..علاوة ان البابا شخصيا رفض القانون جملة وتفصيلا حتى ولو غير ملزم للكنيسة فى لقاؤه مع الصحفيين كما تحدى الانبا بولا الدولة شخصيا فى تشريعه
لذلك وبعد هذه التصريحات نؤكد يبقى الحال على ماهو عليه والمتضرر يتوجه الى الله له المجد بالصلاة ونقول ارحمنا يا الله كعظيم رحمتك
عفوا قداسة البابا لم تنفذ وعودك ولن تنفذها وعلى القيادة السياسية التدخل اذا كان الرئيس لكل المصريين..!!!
+وان كان الله معنا فمن علينا+

شاهد أيضاً

رسالة من الدكتور عماد فيكتور الى وزير الكهرباء

نويت اليوم أن أكتب في سلسلة مقالاتي بهدوء عن الفاعل الحقيقي في زيادة فواتير الكهرباء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *