الأربعاء , سبتمبر 28 2022
آثار

– شعائر تأسيس المعبد .

عندما يأمر الملك الحاكم ببناء معبد جديد لأحد المعبودات – سواءً معبود أو معبودة- تبدأ الاستعدادات للقيام بالشعائر الخاصة بتأسيس هذا المعبد، وكانت تبدأ عندما يكون القمر هلالاً في أحد شهور فصل “البرت” وهو فصل الشتاء أو فصل الحصاد في التقويم المصري القديم.
ومن أقدم النقوش المعروفة لنا، والتي تشير إلى بعض الشعائر الخاصة بتأسيس المعبد، نقش محفور على عضادة باب من الجرانيت، ترجع إلى عهد الملك خع سخموي من ملوك الأسرة الثانية، ومن المحتمل جداً أن هذه الشعائر ترجع إلى عصر بداية الأسرات على الأقل.
يبدأ الاحتفال بشعائر تأسيس المعبد في ليلة يكون القمر فيها هلالاً بوصول موكب الملك الحاكم أو الملكة وذلك بعد اختيار المكان المناسب لبناء المعبد وتسوية أرضيته وتنظيفها وتجهيزها بكل ما يلزم من أشياء وأدوات ومعدات وقرابين خاصة بهذه الشعائر.

شاهد أيضاً

بوليفير يطالب شرطة الخيالة بالقبض على مؤسس جماعة يمينية يتوعد زوجته بالاعتداء الجنسي

كتبت ـ أمل فرج طالب زعيم حزب المحافظين الفائز بيير بوليفير شرطة الخيالة الكندية بالاطلاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *