الأربعاء , سبتمبر 28 2022
مايكل عزيز البشموري

رسالة إلى أحبائنا المتعصبين .

بقلم / مايكل عزيز البشموري
لا طائفى – لا = طائفى
طائفى فقط = أرثوذكسي – مسيحي
لا + طائفي = مسيحي + أرثوذكسي
وبما أن : لا طائفى = مسيحي أرثوذكسي : فهذا يعني أنك مسيحي حقيقي .
وبما أن : طائفى فقط = أرثوذكسي فقط : فهذا يعني أنك لا تعرف بعد من هو المسيح الحقيقي ؟!
فالمسيح يا صديقي لم يأتى حتى تتعصب لعقيدتك وإنما جاء لإتمام الخلاص للبشرية ونشر المحبة والسلام بين الجميع .
وبالنسبة لمصطلح : أرثوذكسي+كاثوليكي+ بروتستانتي ، فتلك المصطلحات الثلاث لا توجد في الاناجيل المقدسة .
+ من حقك يا أخي الحبيب أن تفتخر بمذهبك ومن حقك تفتخر بتعصبك الاعمي لعقيدتك .
+ وأنا من حقي أيضاً أن أفتخر بمسيحيتى وبأرثوذكسيتي ، ومن حقي أفتخر بأنني لست طائفي .
+ فليس من حق أحد أن يجعل من نفسه رقيباً عما يؤمن به الآخرون ويتلصص عليهم ، وليس من حق أي شخص أن يحتكر العقيدة والإيمان لفكره ولمنهجه الخاص ، ليملى علينا شروطه حول كيف نعبد الله وكيف نتعامل مع الطوائف المسيحية المختلفة ! ، ومهما وصل هذا الشخص من قداسة ليس من حقه فرض فكره ومنهجه المتشدد على المؤمنين ، وتذكر جيداً أخى المتعصب الاية القائلة : ” لا تكن باراً في عيني نفسك ” .
+ أيها الاخوة المتعصبون للعقيدة : نحن نحبكم كثيراً ، ولا نكرهكم ، ولكننا مختلفين فكرياً فقط ، ونحن لا نطلب منكم أن تتوافقوا معانا فكرياً ، وكل ما نطلبه منكم فقط ، هو أن تتركونا في شأننا .. دعــونا نمارس مسيحيتنا الجميلة التى تربينا عليها بعيداً عن مجالسكم ومجموعاتكم الخاصة .. لا تحجروا على أحد ، ولا ترهبوا أحد بإسم العقيدة وبإسم المسيح .. كفاكم طائفية ومذهبية وتعقلوا وكونوا حكماء حتى لا يتهمكم أحد فيما بعد بالدواعش والسلفيين والفريسيين .. تحياتى لكم
‫#‏أرثوذكسي_لا_طائفى_وأفتخر‬

شاهد أيضاً

ماذا لو كنت أنا قبطياً مسيحياً ؟

ماذا لو كنت أنا قبطيا مسيحيا في مصر المعاصرة؛ فهل كنت سأتحمل الحياة المغموسة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *