الثلاثاء , يونيو 9 2020

احمد عنانى يكتب ” المثقفون يخدعهم القمنى بكذبه .

قول لسيد القمنى اتحداك ان تثبت ما ادعيته من القران و السنه الصحيحه, و لا تلومونا بعد الان ادا استعملنا القلم ضد قلمك المسموم بعد ان قمت برفض ساحات القضاء كحكم بيننا وسوف يكن الجمهور هو الحكم علينا واليوم أكشف للجمهور التخاريف التى تدعى أنها تنوير ” تقول ان الدكتور جواد على فى كتابه المفصل فى تاريخ العرب قبل الاسلام فى استناد لك فى كتابك الاسطورة والتراث ان
هناك رواية إسلامية:تقول ان الحجر الأسود كان أبيض ولكنه اسود من مس الحيض في الجاهلية. أي أنه كان هناك طقس لدى الجاهليين تؤديه النساء في الحجر، وهو مس الحجر الأسود بدماء الحيض، ودماء الحيض بالذات؟!! وقد كان دم الحيض عند المرأة في اعتقاد الأقدمين هو سر الميلاد، فمن المرأة الدم، ومن الرجل المني، ومن الإله الروح… ” وقمت وبكل تغفيل لجمهورك ان هذا الكلام هو استناد للدكتور جواد على ” فى كتابه المفصل فى تاريخ العرب قبل الاسلام فهل قام احد من جمهورك بمرجعة الاستناد او حاول مجرد المحاولة والغريب ان منهم الكبار فى المجال التنويرى مثل صلاح عيسى وجابر عصفور فهل قام احد من الساده الاساتذة بمراجعة ما يستند اليه سيد القمنى المأكد لا ولكن نظرا للصداقة بينكم لم يبحث احد منهم ” ولكن انت تعى جيدا انك تضحك على جمهورك وتبيع لهم الوهم فى صورة كتب فانت يا قمنى تجيد النقل من امهات الكتب والنقل المقصود به ضرب ثوابت الاسلام وهنا ” اكشف لجمهورك كم هو مضحوك عليه ” فقد قمت بمراجعة كل استناد لك ووجدتك لا تستحق ان تمسك القلم واقول للجمهور ان الدكتور جواد على لم ولن يقل ما ادعاه القمنى ” الدكتور جواد على قال ان كلمة الحك ” هى لفظ فى عصره تعنى ” ح ك – تعنى القانون او ما كتن ضد الباطل “” هكذا قال الدكتور جواد على ولم يقل الاوهام التى تبيعها لجمهورك ايها القمنى وللحديث بقية لفضح كتاب اخر

شاهد أيضاً

بالفيديو كارثة شمالي روسيا وبوتن يعلن الطوارئ

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن حالة الطوارئ في منطقة شمالي سيبيريا، بعد أن تسبب تسرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *