الأربعاء , سبتمبر 28 2022
القتيلة

تفاصيل أبشع جريمة حدثت فجر اليوم وشغلت الرأى العام المصرى .

تخلص رب أسرة، بشارع الباسل، بحى الأربعين بالسويس، من نجلته البالغة من العمر 14 عاماً، بالضرب المبرح الذى أفضى الى الموت، في فجر اليوم ، أثناء تواجدها معه فى نفس العقار بمفردها، بعد طلاق زوجته وعيشة مع نجلته لوحدهما.
كانت مباحث الأربعين، تلقت إتصالاً من أحد جيران القاتل، فجر يوم الواقعة، بمشاهدة جثة فتاة يحملها بشكل مريب أسفل العمارة وعند سؤاله ماذا تفعل كان جوابه مريضة وهنقلها للمستشفي، وكان جيران الضحية، يسمعون صراخها مراراً وتكراراً نتيجة تعذيب والدها لها بالضرب والصعق بالكهرباء دون أي مبرر لذلك.
ووفق شهود عيان، أن الفتاة الصغيرة المجني عليها، أخذها والدها وهي مقتولة بدمها فى سيارة متجهاً على مسقط رأسه بمدينة قنا، بمساعدة شقيقة، لدفنها هناك، خوفاً من الملاحقة الجنائية.
وفى حديث والدة الضحية المقتولة لـ”سويس أون لاين” بنتي طفلة مؤدبة بريئة قتلها عديم الاحساس والمشاعر ويعذبها باستمرار بالضرب والكهرباء حتى قتلت بين يديه، بلغوني جيراني بالواقعة وإتصلت بطليقي الذي اكد لي وفاة ابنتي عبر حادث ولم تقتل ودفنها بمدينة قنا.
وأضافت، والدة الضحية، قام طليقي القاتل بلف ابنتي ببطانية الساعة 4 الفجر، بمعاونة شقيقة وزوجته وسافر بها الى محافظة قنا، وأعطى رشوة لدكتور لأخذ تصريح دفن، ودفنها بعد العشاء يوم الأحد الماضى الموافق 28 فبراير.
يذكر، إن الأب القاتل، يعمل بشركة بترول بمنطقة رأس غارب وينحدر من عائلات معروفة بالسويس من أصول صعيدية.

شاهد أيضاً

حقيقه مقتل الدكتور ولاء سعيد زايد.. وكيف تم تدبير الجريمة ” تفاصيل تنشر لأول مرة”

تفاصيل قضية مقتل الصيدلى ولاء سعيد زايد ، ولاء اتعرف علي زوجته أثناء عمله بالمملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *