الثلاثاء , يونيو 9 2020

مقتل متظاهرين كرديين في اشتباكات مع قوات الامن في تركيا

كان القتيلان يشاركان في مظاهرة ضد خطة حكومية لبناء ثكنات عسكرية في منطقة ديار بكر

قتل متظاهران كرديان اثر اطلاق النار عليهما في اشتباكات مع القوات الحكومية جنوب شرق تركيا.

وكان القتيلان يشاركان في مظاهرة ضد خطة حكومية لبناء ثكنات عسكرية في منطقة ديار بكر.

وألقت مجموعة من المتظاهرين القنابل الحارقة على قوات الأمن. ويتهم الجانبان بعضهما البعض بفتح النار.

ويرى الكثيرون بناء مواقع جديدة للجيش في المناطق ذات الاغلبية الكردية على أنه تهديد لعملية السلام.

وبدأت عملية السلام عام 2012 في محاولة لإنهاء تمرد دام 30 عاما يقوم به مسلحو حزب العمال الكردستاني وأودى بحياة 40 ألف شخص.

وتزايدت الاحتجاجات على الثكنات العسكرية الجديدة في الاسابيع الأخيرة.

وتأتي الاحتجاجات قبيل الانتخابات الرئاسية التي يتوقع على نطاق واسع أن يخوضها رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان.

ويقول مراقبون إن دعم الاقلية الكردية – التي تمثل نحو 20 بالمئة من تعداد تركيا – قد تكون ذات أهمية كبيرة في فرص الفوز.

وقالت وكالة فرانس برس إن رجلين في الرابعة والعشرين والخمسين قتلا في الاشتباكات.

وتقول قوات الأمن إنها ردت بعد ان تعرضت لإطلاق النار.

واستمر التوتر في جنوب شرق البلاد يوم الأحد. وتظاهر العشرات بعد جنازة أحد القتلى.

ويزعم المتظاهرين إن بناء المئات من مواقع الجيش المحصنة يظهر عدم جدية الحكومة في التوصل للسلام مع حزب العمال الكردستاني، حسبما يقول غوناي يلديز من خدمة بي بي سي التركية.

واستمر التوتر في جنوب شرق البلاد يوم الأحد وتظاهر العشرات بعد جنازة أحد القتلى

شاهد أيضاً

تونس تعلن التغلب على كورونا و ترفع حظر التجول في أنحاء البلاد ..

كتبت / أمل فرج حققت تونس تقدما في السيطرة على تفشي فيروس كورونا في أرجاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *