الأربعاء , سبتمبر 28 2022
توفيق عكاشة

غضب إسرائيلى لإسقاط عضوية توفيق عكاشة ..والمصريين لو عايزينه يأخدوه عندهم .

لاقى إسقاط عضوية توفيق عكاشة من البرلمان، عقب لقائه بالسفير الإسرائيلي في مصر حاييم كورن، صدى في إسرائيل، حيث عكست التعليقات في مواقع التواصل الاجتماعي الإسرائيلية، خيبة أمل من التصرف المصري تجاه “نائب التطبيع”.

وأضاف موقع “المصدر” الإسرائيلي، في تقريره أنه كان هناك من بين المعلقين على خبر إبعاد عكاشة، من دعا إلى طرد السفير المصري من تل أبيب، وقال أحد المعلقين: “ليس هناك ما يُعرف بالسلام مع الدول العربيّة، هناك هدوء مؤقت فقط، ورغم أن السلام أفضل من الحرب، على الحكومة الإسرائيلية أن توضح لمصر والأردن أيضًا، وكل دولة هناك علاقات بيننا وبينها أنّنا لن نتحمل علاقة مهينة كهذه”.

وقال معلقون آخرون، إن تصرف البرلمان المصري، هو دليل على أن إسرائيل يجب عليها أن لا تقدم المزيد من التنازلات عن الأراضي، أيضا تجاه الشعب الفلسطيني، لأنّ العداء تجاهها مستمر على أية حال.

في المقابل، هناك من اعتبر طرد عكاشة، قدوة يجب على إسرائيل تبنيها أيضًا، وتطبيقها تجاه أعضاء الكنيست العرب، في أعقاب لقاء أعضاء الكنيست العرب من حزب التجمع الوطني الديمقراطي بعائلات منفذي العمليات الفلسطينيين، يعتقد الكثيرون في إسرائيل أنّه يجب طردهم تماما مثلما طرد البرلمان المصري عكاشة.

وكتب أحد المعلقين: “أرجو التعلم من جيرانينا المصريين، وطرد أعضاء الكنيست العرب”، وكتب معلق آخر: “على الكنيست أن يقتدي بالبرلمان المصري”.
كما علق المصريين على الغضب الإسرائيلى قائلين ليه الإسرائيلين زعلانين لو عايزينه عندهم يأخدوه .

شاهد أيضاً

الحزب الديمقراطي الكندي يطالب بالتحقيق بشأن ارتفاع أسعار البقالة و المواد الغذائية في كندا

كتبت ـ أمل فرج طالب الحزب الديمقراطي الجديد NDP بشأن الارتفاع غير المسبوق بأسعار البقالة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *