الجمعة , مايو 21 2021

الدولار يهدد الحجاج المصريين هذا العام .

جاء ارتفاع أسعار الدولار ليزيد من أعباء الحجاج بإرتفاع تكلفة الحج، حيث أكدت لجنة السياحة الدينية أن الزيادة واقعة لا محالة، ما قد يؤثر على قرار الراغبين فى تأدية الفريضة، وفقاً لما أشارت إليه بعض الشركات السياحية.

«أسعار الفنادق فى المملكة العربية السعودية ارتفعت هذا العام عن العام الماضى، بسبب الزيادة فى صرف الريال السعودى بنسبة تُقارب الـ20%، ما سينعكس على المصروف المناسب للرحلة لكل حاج، حيث إن معظم بالريال»،
أكد ربيع أبوالعلا، مدير عام السياحة الدينية فى شركة «ترافكو» للسياحة، أن الزيادة الكبيرة فى صرف الدولار فرضت أوضاعاً جديدة لم تواجه موسم الحج من قبل، فدائماً يحدث تفاوت فى الأسعار ولكن ليس بهذا الحد، ما يؤثر على تعاملاتهم مع العملاء: «فى البداية أوضح تكلفة الرحلة فى الوقت الحالى مع الشخص المقبل على الحج، وفى حال تم الاتفاق على دفع نصف ثمن الرحلة مقدماً، والنصف الثانى لاحقاً يُراعى فى هذه الحالة فروق الأسعار، وعلى الشخص تحمل الزيادة الناتجة عن ذلك».

موسم الحج يعانى من مشكلات أخرى، وفقاً لـ«أبوالعلا»، فهناك تأشيرات تصدر تفوق حصة مصر مرة ونصف المرة: «الحصة المقررة 75 ألف شخص»، حيث تشترى بعض الشركات تأشيرات حج بطرق مختلفة، ووزارة السياحة لا تُحاسب هذه الشركات ضريبياً، بخلاف السماسرة، الذين يلعبون دوراً بارزاً فى رحلات الحج البرى والاقتصادى، خاصة فى مناطق الأقاليم، حيث يأتون للشركات بجوازات السفر، نظير اتفاق مسبق بينهما: «السمسار بيعمل فِردة على كل راس، وبناء عليه الشركة تزود على العميل»، ما يستدعى فى رأيه وجود جهة واحدة مسئولة عن الحج والعمرة فى مصر، بدلاً من 3 جهات، كما هو الوضع الحالى.

«أبوالعلا» يرى أنه بالرغم من ارتفاع تكلفة الحج، لكنها لن تدفع المواطنين للعدول عن قرارهم فى زيارة الأراضى المقدسة، ما يختلف معه نشأت عامر، صاحب شركة «رد كاربت» السياحية، حيث يرى أنها كفيلة بأن تدفع البعض لتأجيل قرار الحج، مشيراً إلى أنه يصعب الجزم بمعدل ارتفاع أسعار الحج.

ينفى «عامر» ما يتردد حول زيادة رحلات الحج بنسبة 5% عن ما كانت عليه فى العام الماضى، إنما ستتجاوزها حتماً.

شاهد أيضاً

سوريا للجميع : دور مصر في التهدئة كبير .. ونطالب الرئيس السيسى بقيادة إعمار سوريا

رحب حزب سوريا للجميع – الذي يتخذ من باريس ودمشق مقراً له – بالجهود المصرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *