الأحد , مايو 23 2021
سوزان احمد

قوة الحق .

بقلم سوزان احمد
قال عمر رضى الله عنه …انكم لا تغلبون عدوكم بعدد ولا عدة …ولكن تغلبونهم بالدين اذا استويتم انتم وعدوكم فى الذنوب كانت الغلبة لهم ….. وهنا الدين مقصودا به المعاملة فالدين معاملة قبل ان يكون نصوص الدين قوة وليس ضعف ..الدين ثقة بالنفس وليس غرور ..الدين كلمة حق وليس باطل الدين اعلاء الصوت بالحق والعدل وليس صمتا..فالساكت عن الحق شيطان اخرس … الدين التزام بالاخلاق والقيم والمبادىء …الدين نظافة القلوب والعقول ….الدين حب بين الناس…الدين وحده من اسمى المعانى ففيه تتجلى كل المعانى الانسانية التى ان تمسكتم بها …. لن تستطيع قوة على وجه الارض ان تنتصر علينا فالحب يتنفس مثل كل الاشياء ويختنق ايضا ان لم يجد المناخ المناسب له ليعيش …. فلو اننا احببنا بعضنا بحق لطبقنا الدين بكل ما فيه ولساد الحق والعدل بيننا فلنجاهد انفسنا ضد الحقد …ضد التنافس غير الشريف …ضد الظلم ….ضد الباطل …ضد اللامبالاة …واشدهم صعوبة مجاهدة النفس ضد الصمت ….فلنعش الحياة بروح الدين قبل نصوصه فان عشنا بروحه طبقت النصوص من تلقاء نفسها ….فان كنتم حقا تحبون دينكم ..فانظروا الى الرسول عليه الصلاة والسلام كيف كان يتعامل حتى مع اعدائه …كيف كان يتكلم …كيف كان يطبق الحق بدءا من اهل بيته قبل الناس ….فاقتدوا بالرسول لتتجلى بكم معانى الدين الحق فهى دعوة للحق ان نجحت فهذا الانتصار الاكبر …وان اخفقت فيكفينى شرف المحاولة ……

شاهد أيضاً

بلاغ للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى

بقلم الدكتور عماد فيكتور سوريال في مقالتي،اليوم بهدوء بلاغ لرئيس الجمهورية.،واستكمالا،لما اكتب عن الفساد،والذي أصبح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *