أخبار العالم – جريدة الأهرام الجديد الكندية http://www.ahram-canada.com Tue, 19 May 2020 09:37:09 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=5.4.1 ترامب يتناول عقارا لكورونا .. http://www.ahram-canada.com/174228/ http://www.ahram-canada.com/174228/#respond Tue, 19 May 2020 09:29:50 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174228 كتبت / أمل فرج

لازال مارثون البحث عن عقار لكورونا مستمرا ، و يتسابق في علماء ، و اطباء العالم ، ولكن طال الوقت ، و توقعات للبعض بأن يزداد الوقت ازديادا ، و آخرون يحملون لنا البشرى باقتراب تحقيق الأمل ، في هذه الأجواء ، راح البعض يجرب بعض العلاجات التي شكك فيها البعض الآخر ، حتى يتم حسم الأمر ، في هذا الشأن

صرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأنه يتناول عقار “هيدروكسي كلوروكين” المضاد للملاريا للوقاية من فيروس كورونا، مؤكدا أنه لم يصب به، فيما اعتبر أن هذا الدواء له تأثير على العدوى.

وقال ترامب، في تصريح صحفي أدلى به الأمس ـ الإثنين ـ في البيت الأبيض، إنه يتناول “هيدروكسي كلوروكين” منذ نحو أسبوع ونصف أسبوع، مبينا: “سألت الطبيب هل يمكنني فعل ذلك، وهو رد إذا كنت ترغب في ذلك تفضل… أتناول حبة واحدة كل يوم، ولا أعراض للمرض علي”.

وذكر ترامب أنه يخضع للفحص الخاص برصد فيروس كورونا مرة واحدة في كل يومين، مشيرا إلى أن جميع النتائج كانت سلبية.

واعتبر الرئيس الأمريكي أن هناك احتمالا عاليا لوجود تأثير لدى “هيدروكسي كلوروكين” على فيروس كورونا، متسائلا: “ماذا ستخسر حال تناولت هذا الدواء؟“.وسبق أن أكد ترامب مرارا فعالية استخدام الدواء المضاد للملاريا “كلوروكين” أو “هيدروكسي كلوروكين” في علاج المصابين بعدوى “COVID-19″، إلا أن منظمة الصحة العالمية شددت على ضرورة إجراء اختبارات سريرية مسجلة للتأكد من أن اعتماد هذا العقار للعلاج من كورونا

]]>
http://www.ahram-canada.com/174228/feed/ 0
بوتين يناشد المسلمين بروسيا .. http://www.ahram-canada.com/174202/ http://www.ahram-canada.com/174202/#respond Mon, 18 May 2020 15:03:17 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174202 أمل فرج

العالم يجمع على إجراءات مستمرة للوقاية من مزيد لتفشي فيروس كورونا ، في كافة الأماكن و المناسبات ، من هذه الإجراءات ما دعا له الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مسلمي البلاد للإصغاء إلى صوت زعمائهم الدينيين والاحتفال بعد الفطر في المنازل وسط تفشي فيروس كورونا

جاء ذلك خلال اجتماع افتراضي (عبر الفيديو) عقده بوتين اليوم الاثنين مع القيادات الدينية للمسلمين وممثلي المجتمع في جمهورية داغستان جنوبي البلاد بشأن تداعيات تفشي وباء كورونا في المنطقة

وأعرب الرئيس بوتين خلال الاجتماع عن تمنياته بالشفاء العاجل لمفتى داغستان، أحمد عبدولايف، الذي أصيب بفيروس كورونا.

وأكد بوتين أن داغستان ستحصل على كل المساعدة المطلوبة لمكافحة العدوى، مشيرا إلى ضرورة حل مشكلة نقص أجهزة الاختبار والمعدات والكوادر الطبية في الجمهورية بأسرع وقت.

ومن جانبه، قال وزير الصحة الروسي، ميخائيل موراشكو، الذي شارك في الاجتماع أيضا، إنه تم نشر 8,2 ألف سرير في أنحاء داغستان لاستقبال المصابين بفيروس كورونا، وأن هناك 109 مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعي.

وحسب بيانات السلطات الصحية الروسية، فإن داغستان سجلت حتى اليوم 3460 إصابة بكورونا، منها 89 خلال اليوم الماضي، إضافة إلى ما مجموعه 29 وفاة و1807 حالات شفاء.

ويوم السبت قال وزير الصحة الداغستاني، جمال الدين حاجي ابراهيموف، أن أكثر من 40 طبيبا توفيوا بسبب الالتهاب الرئوي وفيروس كورونا في الجمهورية، فيما أوضحت الوزارة في وقت لاحق أن هذا العدد يشمل الوفيات الناجمة عن أمراض أخرى أيضا.

]]>
http://www.ahram-canada.com/174202/feed/ 0
الصدمات تتوالى بالسعودية بسبب زيادة أعداد المصابين بكورونا http://www.ahram-canada.com/174194/ http://www.ahram-canada.com/174194/#respond Mon, 18 May 2020 14:49:47 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174194 فى أطار المتابعة المستمرة من قبل موقع الأهرام الكندى لرصد المصابين والمتوفين بفيروس كورونا داخل المملكة ننشر لكم تقرير اليوم حول عدد المصابين حيث

أعلنت وزارة الصحة السعودية، اليوم الاثنين، تسجيل 2593 إصابة جديدة بفيروس كورونا

ليصبح إجمالي حالات الإصابة بكورونا في المملكة 57,345.

وكان العدد الإجمالي للإصابات في السعودية قد وصل الأحد إلى 54752 ، منها 28718 حالة نشطة، بينها 202 حالة حرجة في العناية المركزة.

وتم رصد هذه الحالات من خلال الفحوصات المخبرية التي وصل عددها إلى 586405 فحوص

في المملكة حتى الآن، أي بزيادة قدرها 16045 عن يوم السبت.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية أن السعودية

تجري ما بين 15 إلى 18 ألف فحص يومياً، وتهدف إلى مضاعفة هذا الرقم.

كما تم تسجيل 2056 حالة تعافٍ جديدة من كورونا في السعودية، ليرتفع إجمالي حالات الشفاء إلى 25722.

وفي هذا السياق، أوضح العبدالعالي أن نسبة التعافي بين المصابين بكورونا في السعودية وصلت إلى 47%، وذلك بفضل القدرة الاستيعابية للمنشآت الطبية والكوادر الطبية والتجهيزات المتوفرة والبروتوكولات المتبعة.

]]>
http://www.ahram-canada.com/174194/feed/ 0
عالقون يقررون العودة لوطنهم سيراً على الأقدام http://www.ahram-canada.com/174135/ http://www.ahram-canada.com/174135/#respond Mon, 18 May 2020 02:53:02 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174135 عالقون بمصر تتدهور امورهم ويقررون العودة الى وطنهم سيراً على الأقدام

نازك شوقى

أزمات العالقون سواء المصريون بالخارج ويريدون العودة الى أوطانهم أو العالقون الموجودين بمصر ويريدون أيضا العودة الى اوطانهم تتفاقم على مدار اليوم بعد اجتياح فيروس كورنا بالوطن العربى إغلاق الدول للمجال الجوى لها

واليوم سنتحدث عن العالقون السودانيون بمصر فمازالت أزمة أبناء السودان معلقة

فى ظل الإغلاق الكامل، ونفاد احتياطاتهم المالي ارتفعت معاناتهم فقرروا العودة إلى السودان سيراً على الأقدام،

قال عضو “مبادرة عالقون”، محمود العريني إن أوضاع السودانيين العالقين بمصر تأزمت جراء استمرار الاقامة التي فرضتها ظروف تعليق السفر، بسبب جائحة كورونا، مطالباً الحكومة بالاسراع في معالجة أمر العالقين؛ الذين من بينهم مرضى.
 
وأكد العريني، ان من خلال اجتماع مع سفير السودان بالقاهرة بحثوا قضية معالجة العالقين، مشيرا الى أن السفير أبلغهم بأن أمر فتح المعابر وإغلاقها من سلطات لجنة الطوارئ الصحية بالسودان.
 
واوضح العرينى أن السفير، ناشد كل العالقين إلى ضرورة ضبط النفس وعدم التجمع أمام السفارة لتأمين سلامتهم الصحية.
 
كما كشف عن محاولة بعض الشباب العودة إلى البلاد سيراً على الأقدام للتحرر من الضغوط النفسية التي لازمتهم طيلة فترة الحظر، ونفاد احتياطاتهم المالية
 

]]>
http://www.ahram-canada.com/174135/feed/ 0
السعوديون يستيقظون على صدمة بشأن فيروس كورونا بالمملكة http://www.ahram-canada.com/174091/ http://www.ahram-canada.com/174091/#respond Sun, 17 May 2020 14:00:36 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174091 فى إطار المتابعة المستمرة من قبل موقع الأهرام الكندى لحالات كورونا داخل المملكة حيث

أعلنت وزارة الصحة السعودية، اليوم الأحد، تسجيل 2736 إصابة جديدة بفيروس كورونا

وتوزعت الحالات الجديدة بين عدد من المدن السعودية. و22% من الحالات الجديدة كانت لإناث، و78% لذكور. وتوزعت الحالات الجديدة، كالتالي: 9% بين الأطفال، 87% بين البالغين و 4% بين كبار السن (ما فوق الـ65 عاماً). وعادت 40% من الحالات الجديدة لسعوديين، و60% لمقيمين من جنسيات مختلفة.

وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للإصابات في السعودية إلى 54752 ، منها 28718 حالة ناشطة، بينها 202 حالة حرجة في العناية المركزة.

وتم رصد هذه الحالات من خلال الفحوصات المخبرية التي وصل عددها إلى 586405 فحص في المملكة حتى الآن، أي بزيادة قدرها 16045 عن يوم السبت.

كما تم تسجيل 2056 حالة تعافٍ جديدة من كورونا في السعودية، ليرتفع إجمالي حالات الشفاء إلى 25722.

في المقابل تم تسجيل 10 حالات وفاة بفيروس كورونا في السعودية، ما يرفع عدد المتوفين إلى 312.% 

]]>
http://www.ahram-canada.com/174091/feed/ 0
بعد التغلب على كورونا .. مطعم يمنع رئيسة نيوزيلندا من الدخول بعد اكتمال العدد http://www.ahram-canada.com/174083/ http://www.ahram-canada.com/174083/#respond Sun, 17 May 2020 11:50:29 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174083 كتبت / أمل فرج

دول يتساوى فيها الرؤساء بالشعوب ، لا مجال لمجاملات ، أو محسوبيات ، القانون فيها يحكم الجميع ، ولا يستثني أحدا ، كذلك هي ” نيوزيلندا ” التي تحقق العدالة و الصالح العام على أرضها كقانون يحكم الجميع بما فيهم رئيسة البلاد ، هذه العدالة و صرامة القانون و الإجراءات التي ساعدت على القضاء تماما على فيروس كورونا على أرض بلادهم ،إنطلاقا من هذا المنطلق يذكر أن مطعما شهيرا منع دخول رئيسة البلاد إليه ؛ نظرا لاستيعاب الحد الأقصى في عدد الزوار ، كمزيد من الإجراءات الوقائية بعد التغلب على كورونا في البلاد ، اكتشفت رئيسة وزراء نيوزيلندا أنه لا توجد استثناءات فيما يتعلق بتدابير التباعد الاجتماعي، بعد رفض أحد المطاعم دخولها؛ لأنه كان مكتمل الزبائن، بحسب إرشادات الوقاية من فيروس كورونا. وقررت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن وخطيبها كلارك غيفورد تناول وجبة الفطور، السبت، في مطعم أوليف في العاصمة ويلنغتون، بعد يومين من تخفيف إجراءات الإغلاق، التي شملت إعادة فتح المطاعم. ورغم فتح المطاعم فإن قواعد التباعد الاجتماعي لا تزال سارية، وتشترط الحفاظ على مسافة متر واحد على الأقل. وعلى تويتر، كتب أحد المستخدمين: «يا إلهي، جاسيندا أرديرن حاولت للتو الدخول إلى مقهى أوليف، ومنعت من الدخول لأن المكان ممتلئ». ورد خطيب أرديرن غيفورد، قائلا: «أنا من يتحمل المسؤولية عن ذلك، لم أهتم بالتنظيم والحجز في أي مكان. كان من اللطيف منهم اللحاق بنا في الشارع عندما خلت إحدى الطاولات. الخدمة أكثر من ممتازة». وقالت جوانا، مستخدمة أخرى لتويتر: «يجب أن تكون هذه أفضل التغريدات التي قرأتها على الإطلاق.. أحبها، أحب نيوزيلندا». وعلّق المتحدث باسم مكتب أرديرن قائلا: «إن الانتظار في مقهى شيء يمكن لأي شخص أن يتعرض له خلال تدابير التباعد الاجتماعي في نيوزيلندا«، وأضاف: «رئيسة الوزراء تقول إنها انتظرت مثل أي شخص آخر».

]]>
http://www.ahram-canada.com/174083/feed/ 0
الصحة العالمية: تخفيف الحظر يعرض العالم للفناء  ..استعدوا لموجة قاتلة http://www.ahram-canada.com/174054/ http://www.ahram-canada.com/174054/#respond Sun, 17 May 2020 00:24:06 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174054 نازك شوقى

بعد رفع وتخفيف اجراءات الحظر التي فرضت سابقا من أجل مواجهة الفيروس المستجد، فى العديد من الدول خرجت لنا اليوم  منظمة الصحة العالمية بتصريحات صادمة عن أن الوباء لم ينته بعد ويجب على الدول الأوروبية أن تستعد لموجة ثانية قاتلة من الإصابات بفيروس كورونا

حذر  هانز كلوج، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية
البلدان التي بدأت في تخفيف قيود الإغلاق، قائلا إن الوقت الآن هو “وقت التحضير لموجة ثانية قاتلة وليس الاحتفال لأن الجائحة لم تنتهى بعد.”، وفق قناة (العربية).

وحذر من أن بؤرة التفشي الأوروبي تقع الآن في الشرق، مع ارتفاع عدد الحالات في روسيا وأوكرانيا وبيلاروسيا وكازاخستان.

وشدد على ضرورة أن تبدأ الدول في تعزيز أنظمة الصحة العامة وكذلك بناء القدرات في المستشفيات والرعاية الأولية ووحدات العناية المركزة.

وأضاف أن “دولا مثل سنغافورة واليابان فهمت في وقت مبكر أن هذا ليس وقتا للاحتفال، إنه وقت التحضير، وهذا ما تفعله الدول الاسكندنافية”.

كما حذر من أن الموجة الثانية قد تكون مزدوجة ويمكن أن تتزامن مع تفشي أمراض معدية أخرى، كالإنفلونزا الموسمية أو الحصبة.

وقد جاءت تصريحات تصريحات كلوج، بعد فترة قصيرة من إعلان منظمة الصحة العالمية أن (كوفيد-19) قد يتحول لفيروس متوطن وأنه ربما يضطر البشر للتعايش معه إلى الأبد.

]]>
http://www.ahram-canada.com/174054/feed/ 0
المتحدث باسم وزارة الصحة العالمية : تحذر من تفشى كورونا فى هذه الدول مؤكده بأن الأسوء لم يأتى بعد http://www.ahram-canada.com/174028/ http://www.ahram-canada.com/174028/#respond Sat, 16 May 2020 05:47:03 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=174028 فى إطار المتابعة المستمرة من قبل موقع الاهرام الكندى لكل ما هو جديد بخصوص فيروس كورونا نرصد اليوم تصريحات المتحدث باسم وزارة الصحة العالمية حيث اكدت المتحدثة باسم المنظمة التابعة للأمم المتحدة، مارغريت هاريس، في تصريحات متلفزة من جنيف ، سلبيا على سؤال عما إذا كان العالم قد تجاوز الأسوأ في جائحة كورونا، قائلة إن الفيروس “تعلم على العيش بيننا ونشر الفوضى”.

ولفتت المتحدثة إلى أن الجائحة لا تزال في مراحلها المبكرة في إفريقيا وأمريكا الجنوبية وغيرها من مناطق العالم، مؤكدة أن المنظمة تتوقع ارتفاعا في وتيرة تفشي الوباء في جنوب شرقي آسيا، وخاصة في الهند وباكستان.

وحذرت المتحدثة من أن حصيلة الإصابات ترتفع حاليا في مناطق تحظى بنظام رعاية صحية أكثر ضعفا، مع العدد الأقل من الكوادر الطبية ومعدات الحماية الشخصية.

وأكدت هاريس أن أي جهود لن تكون كافية في سبيل محاربة الفيروس، لافتة إلى أن كورونا قد يعود إلى المناطق التي قد تم تحقيق انتصار عليه.

وأشارت المتحدثة إلى أن تطوير لقاح ضد الفيروس لن يؤدي بالضبط إلى دحر هذه الجائحة، متسائلة: “قد نطور لقاحا جيدا، لكن هل سيحصل عليه الجميع؟ هل سيتم توزيعه على جميع المحتاجين في كل دولة؟”.

وحذرت هاريس من أن البشرية ستحتاج إلى سنوات بغية الوصول إلى المناعة ضد كورونا، إن لم يتم التوصل إلى لقاح ضد الفيروس هذا.

كما علقت هاريس أثناء موجز صحفي آخر على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي قال فيه إنه من المتوقع أن يتم تطوير لقاح ضد الفيروس التاجي حتى نهاية العام الجاري، علقت قائلة إن “هذا التوقع ليس مرجحا”.

وأوضحت المتحدثة أن خبراء في مائة فريق يعملون في مختلف أنحاء العالم على تطوير لقاح، غير أن هذه العملية تتطلب وقتا، وخاصة لضمان فعالية اللقاح وسلامته.

]]>
http://www.ahram-canada.com/174028/feed/ 0
طبيب فرنسا الأشهر يثير الجدل من جديد بتصريحاته الأخيرة بشأن كورونا .. http://www.ahram-canada.com/173992/ http://www.ahram-canada.com/173992/#respond Fri, 15 May 2020 12:57:27 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=173992 كتبت / أمل فرج

في ظل تسابق علماء العالم و أطبائه للتوصل لعقاريقضي على فيروس كورونا الجائح بالعالم ، ووسط تصريحات منظمة الصحة العالمية المثيرة للذعر غالبا ، وتوقعات الأطباء ما بين محبطة تارة و مبشرة تارة أخرى يفاجؤنا المثير للجدل طبيب فرنسا الأشهر ” ديدبيه راوول “بمفاجأة جديدة يفجرها ‘طبيب فرنسا  معلناً أن فيروس كورونا على وشك الانتهاء، مستبعداً ظهور موجات ثانية للوباء الذي أطاح بأكثر من 300 ألف إنسان حول العالم، على الرغم من تأكيد منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، أن الفيروس المستجد قد لا يختفي أبداً.

ففي فيديو نشره قبل أيام على حسابه الرسمي عبر تويتر، أكد الطبيب الذي يرأس مصلحة الأمراض المعدية في مستشفى مارسیلیا بفرنسا، مجددا أن الفيروس يتراجع بشكل ملحوظ عالمياً، متوقعاً ألا تسجل إصابات جديدة بشكل كبير، بل انتهاء هذه الأزمة التي خضت العالم برمته.

يعود الطبيب الفرنسي المشاكس ليفاجئ الفرنسيين والعالم أجمع بتصريحات، وصفها البعض بالمتفائلة، في حين رأى فيها آخرون تهوراً أو ادعاءات غير موثقة، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية .

لكن الطبيب المشاكس الذي اعتاد الانتقادات، تسلح ببعض الأرقام من مدينة مارساي الفرنسية، ليؤكد أن إصابات كورونا تتناقص، وأن الوباء قد يختفي خلال الربيع أو بعد أسابيع قليلة.

وظهر راوول في مقطع فيديو نشره على حسابه على تويتر، ليبث بعض الأمل قائلاً: “هنا، أي في مدينة مارسيليا الفرنسية، بدأ الوباء بالتلاشي”. وأضاف: “من المحتمل أن يختفي الفيروس خلال هذا الربيع، في الأسابيع القليلة المقبلة. وهو ليس أمراً مستغرباً، بل هذا ما يحدث عند انتشار أي وباء فيروسي تنفسي”.

إلى ذلك، استعرض الطبيب الفرنسي المثير للجدل والذي زاره الرئيس الفرنسي الأسبوع الماضي، ليطلع على العلاج الذي اعتمده لعلاج بعض المرضى بكورونا، أحدث النتائج التي أسفر عنها استخدام دواء هيدروكسي كلوروكين مع الأزومايتريسين لعلاج المرضى المصابين بفيروس COVID-19.

وفي هذا الصدد، قال: “نحن مسرورون جداً. أجرينا الاختبار على 32 و83 شخصاً وتم علاج 2628 بواسطة البروتوكول الخاص بنا. ويمكن القول إن عدد الوفيات لم يتخط نسبة الـ0.5% وهي نتيجة مذهلة على المستوى العالمي”.

يشار إلى أن ديدييه راوول اسم شغل فرنسا على مدى الأيام لا بل الأسابيع الماضية، فهو كان أول المنادين بعلاج مرضى كورونا الذي توحش في أوروبا، بدواء “كلوروكين” المضاد للملاريا.

ولا يزال هذا الطبيب الذي يرأس مصلحة الأمراض المعدية في مستشفى مارسیلیا بفرنسا، والذي كان أول من تحدث عن فعالیة ھذا الدواء لعلاج مصابي الفيروس المستجد، يثير عاصفة جدل في البلاد في كل مرة يجري مقابلة أو ينشر تصريحاً

]]>
http://www.ahram-canada.com/173992/feed/ 0
بشرة خير …أول دولة أوربية تعلن انتهاء فيروس كورونا لديها http://www.ahram-canada.com/173978/ http://www.ahram-canada.com/173978/#respond Fri, 15 May 2020 07:06:43 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=173978 نازك شوقى

ينتظر العالم أجمع ذاك اليوم الذى يعلن فيه الجميع القضاء تماما على الفيروس اللعين وها قد بدت بشائر الخير فى مستهلها وتعلن حكومة سلوفينيا عن انتهاء وباء فيروس كورونا رسميا في البلاد، لتصبح أول دولة أوروبية تفعل ذلك، بعدما أكدت السلطات أقل من سبع إصابات جديدة يوميا بالفيروس على مدى الأسبوعين الماضيين.

وكشفت الحكومة في بيان إن الوافدين إلى سلوفينيا الآن من دول الاتحاد الأوروبي لم يعودوا ملزمين بدخول الحجر الصحي سبعة أيام على الأقل كما كان عليه الحال منذ مطلع أبريل .

وسجلت الدولة التي يبلغ عدد سكانها مليوني نسمة، والمتاخمة لكل من إيطاليا والنمسا والمجر وكرواتيا، 1464 إصابة بفيروس كورونا حتى الآن و103 وفيات. كانت السلطات قد أعلنت انتشار الفيروس وباء في 12 من مارس

واوضحت الحكومة إن الأجانب الذين تظهر عليهم أعراض عدوى كورونا لن يسمح لهم بالدخول.
وسيظل الحجر الصحي 14 يوما على الأقل قائما للقادمين من خارج الاتحاد الأوروبي، فيما عدا بعض الاستثناءات التي تشمل الدبلوماسيين ومن ينقلون الشحنات.
وقالت الحكومة إنه سيظل يتعين على المواطنين اتباع قواعد أساسية لمنع الانتشار المحتمل للعدوى

]]>
http://www.ahram-canada.com/173978/feed/ 0