إيران – جريدة الأهرام الجديد الكندية http://www.ahram-canada.com Sun, 08 Sep 2019 12:13:04 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=5.2.4 فلتتوقف الحرب العربية على اليمن http://www.ahram-canada.com/160284/ http://www.ahram-canada.com/160284/#comments Sun, 08 Sep 2019 12:12:56 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=160284
د. حامد الأطير

لقد آن الأوان أن توقف المملكة العربية الحرب على اليمن الجريح وأن يتوقف الإخوة الأعداء عن تدميرها وتخريبها وتحطيمها، وآن الأوان لصحوة ضمير ويقظة عقل وانتباه إلى جرائمهم الشنعاء والمخزية في حق شعب عربي وبلد عربي، فما جرى ويجري في اليمن لهو جرائم حرب بامتياز مهما كانت مدعومة بقرارات دولية زائفة، جرائم انعدمت فيها الضمائر وماتت فيها الإخوة وانفصمت بسببها عُرَى العروبة وتأذى منها الإسلام.

من أعطى المملكة وأعوانها الحق بإهلاك اليمن وأهله؟ من أباح لها حصار اليمن وأهله؟ من سمح لها بإفقار اليمن وأهله؟ من صرح لها بإمراض اليمن وأهله؟ من أوعز لها بتقسيم اليمن وتشتيت وتفريق أهله؟ من سهل لها حرق الأخضر واليابس وتجويع الشعب وبث الرعب وإراقة الدم ونشر الأمراض والأوبئة وزرع الحزن والألم في ربوع اليمن الذي كان يوماً ما سعيداً؟ من خيل لها أن اليمن عدوها وخنجر في خاصرتها؟ وهل خُيل للملك سلمان أن أهل اليمن مشركين أو كفار وأنه مبعوث العناية الألهية لإنقاذهم من شركهم وإدخالهم في زمرة المؤمنين مثلما فعل سليمان النبي الملك الذي أمر بإحضار عرش بلقيس اليمنية بعد أن أخبره الهدهد بأن قومها يعبدون الشمس!

لقد أعادت المملكة وحلفاؤها اليمن إلى الوراء خمسون عاماً ودمرت البنية التحتية والمنشآت الحيوية وكبدته خسائر اقتصادية بما يقترب من 100 مليار دولار وقتلت ما يقرب من 15 ألف يمني وأصابت ما يقرب من 23 ألف يمني وشردت أكثر من مليوني يمني !

هل يحق لدولة ما غزو وتدمير دولة أخرى بالقوة العسكرية إذا اختلفت طبيعة الحكم أو اختلفت طبيعة النظام السياسي أو اختلفت الاستراتيجيات أو اختلف الحلفاء؟ الإجابة حتماً بالنفي، لأن الأمر لو سار بهذا المنطق لتهدمت دول وممالك في غمضة عين ولكان من حق أي قوة دولية أو إقليمية فعل ما تشاء وقتما تشاء بمن تشاء، ولكانت المملكة وباقي الدول العربية وهي ضعيفة ومتخلفة أولى الدول المحطمة والمهدمة والزائلة والممحاة من على خريطة الكرة الأرضية، فهناك قوى غربية نووية غاشمة على رأسها أمريكا وقوى شرقية نووية باطشة على رأسها روسيا من مصلحتهم القضاء على العرب والاستيلاء والسيطرة على المنطقة العربية بكاملها.

حجج المملكة لتبرير حربها على اليمن وتدميرها وارتكاب الجرائم البشعة في حق اليمنيين هي حجج باطلة، والقول بأن الهدف منها هو محاربة إيران وتقليص نفوذها في اليمن هو ادعاء باطل لا يبيح للمملكة العربية غزو اليمن العربية، وإلا فلماذا لم تخض المملكة حرباً مباشرة ضد إيران في مناطق نفوذها وتواجدها في الدول العربية (العراق- سوريا- لبنان- الجزر الإماراتية – البحرين) ولماذا اختارت التدخل المباشر في اليمن؟ بالطبع هناك أهداف خفية وغير معلنة حسب رأي المحللين والمؤرخين وراء حرب المملكة على اليمن أهمها الإبقاء على تبعية هذا البلد والسيطرة عليه وهذا لن يتم إلا بالعمل على إضعافه وتفريقه وتقسيمه لأن وجود يمن قوي في جنوب شبه الجزيرة العربية يمثل أرقاً وخطراً على المملكة ونفوذها وسلطانها وهيمنتها على شبه الجزيرة العربية، ويمن قوي يثير المخاوف من إعادة فتح ملف الحدود مع المملكة.  

لقد نجحت أمريكا التي بيدها الأمر كله في الخليج وبتعاون الحكام العرب في تبديل المبادىء والثوابت الوطنية والرؤى والاستراتيجيات القومية وتغيير وتبديل العداوات والخصومات والصداقات بشكل مدروس وممنهج ومخطط له جيداً، فأصبحوا يعادون ما تعاديه أمريكا ويهادنون ما تهادنه، ولأن أنظمة الحكم العربية خاصة الأنظمة الخليجية غالبيتها قبلية وعائلية ومنها عائلات أصلها غير عربي، ديكتاتورية ومستبدة بامتياز، تستعبد وتقهر الشعوب وتضن عليها بالحرية وتنهب ثرواتها وخيراتها، هؤلاء الحكام  وهم على هذا الحال على استعداد تام للتفريط في كل شىء وفعل أي شىء والتحالف حتى مع الشيطان لضمان صمت القوى الكبرى للإبقاء على عروشهم واستمرار حكمهم المستبد واستمرار رزوخ الأوطان تحت إمرتهم وغض الطرف عن جرائمهم، لذا لا مانع لديهم من الخضوع لأمريكا وتنفيذ أجندتها في المنطقة مقابل حمايتهم إذ ما ثارت عليهم شعوبهم لما تتجرعه من قهر وذل واستعباد.

لقد عملت أمريكا مع حكام الممالك الخليجية التي ورثتها عن بريطانيا وبجهد منقطع النظير على تبديل العدو الحقيقي للعرب! فجعلت من إيران العدو اللدود للعرب بدلاً من إسرائيل الذراع الغربي الأمريكي القذر والباطش في المنطقة العربية والمغتصبة لفلسطين والجولان، كما أنها نجحت في تجنيد الأنظمة العربية لمحاربة إيران بالوكالة عنها لحماية مصالحها الاستراتيجية في المنطقة بعد سقوط شاه إيران حليفها القوي في مطلع 1979م ومجىء الخوميني الذي عاداها وأنهى نفوذها ومصالحها في إيران، وما كانت حرب العراق على إيران في 1988م بدعم ومساندة ممالك الخليج وما كانت العقوبات الاقتصادية والتقنية والعسكرية وقرارات المقاطعة والحرب على سوريا وتدميرها منذ مارس 2011م وما كانت الحرب على اليمن منذ 2015م وما كان التخلي عن سعد الحريري رئيس الوزراء اللبناني الحليف الاستراتيجي في لبنان حين أراد جمع الفرقاء ومنهم حزب الله، إلا معارك خاضتها الأنظمة العربية بالوكالة عن أمريكا لصالح إسرائيل وأمريكا.

المسألة لم تكن ولن تكون أبداً دفاع عن الإسلام ولا عن المسلمين، وكل الشعارات الزائفة المرفوعة بهذا المعنى وتقسيم المسلمين إلى سنة وشيعة إنما هي من قبيل الخداع والتدليس والتلبيس وتجييش العامة والبسطاء وكسب مناصرتهم واصطفافهم ودعمهم لهذا الحلف أو ذاك لتحقيق مصالحه، ومهما بلغ بنا التعصب حد العمى والبله فلا يجب أن يغيب عنا أن إيران والمملكة القوتين الإسلاميتين المتصارعتين للسيطرة على منطقة الخليج والمُدَعيتان أنهما يحميان الإسلام ويدافعان عنه لم تحاربا إسرائيل العدو الأول للعرب والمسلمين! بل أن المملكة العربية وباقي إمارات الخليج ارتممت في أحضانها وتخندقت مع إسرائيل في حلف واحد للوقوف في وجه إيران وأقامت معها علاقات علنية وسرية، المسألة إذاً ليست إلا صراع مصالح ونفوذ وحفاظ على سلطة وسلطان أسر وعائلات وقبائل وحماية عروش فاشية مستبدة فاقدة للشرعية السياسية والمشروعية الدستورية والقانونية.

]]>
http://www.ahram-canada.com/160284/feed/ 1
عاجل: سقوط مقاتلة إيرانية فوق مياه الخليج منذ قليل ولم يتضح السبب وراء ذلك http://www.ahram-canada.com/158462/ http://www.ahram-canada.com/158462/#respond Sun, 04 Aug 2019 10:06:05 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=158462 #أمل_فرج

أفاد مراسل في إيران اليوم ـ الأحد ـ و منذ قليل أن #مقاتلة إيرانية سقطت فوق مياه #الخليج في محافظة #بوشهر جنوب البلاد.

وقالت وكالة أنباء “مهر” إن المقاتلة سقطت فوق سواحل دلوار تنكستان في محافظة بوشهر جنوب إيران.

وأضافت أن الطيار ومساعده تمكنا من النجاة.

]]>
http://www.ahram-canada.com/158462/feed/ 0
#الملك_سلمان_يدعو قمة عربية طارئة بمكة الأسبوع المقبل http://www.ahram-canada.com/155720/ http://www.ahram-canada.com/155720/#respond Sun, 19 May 2019 09:19:42 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=155720 #محمد_السيد_طبق

#أعلن_مصدر_مسؤول في #وزارة #الخارجية_السعودية، بأن الملك #سلمان_بن_عبدالعزيز آل سعود وجه #الدعوة لأشقائه قادة دول مجلس التعاون وقادة الدول العربية #لعقد_قمتين_خليجية_وعربية طارئة في مكة المكرمة يوم الخميس الموافق 30 مايو/آيار 2019.

وأفاد المسؤول في بيان نقلته وكالة أنباء السعودية، بأن الدعوة الملكية تأتي للتشاور والتنسيق مع الدول الشقيقة في مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجامعة الدول العربية في كل ما من شأنه تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأشار إلى ما تشهده المنطقة حاليا من احداث بدأت بالهجوم على سفن تجارية في المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة ، وما قامت به مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران من الهجوم على محطتي ضخ نفطية بالمملكة.

وأضاف: “ولما لذلك من تداعيات خطيرة على السلم والأمن الإقليمي والدولي وعلى إمدادات واستقرار أسواق النفط العالمية ، فإن خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – دعا لعقد القمتين لبحث هذه الاعتداءات وتداعياتها على المنطقة”.

]]>
http://www.ahram-canada.com/155720/feed/ 0
الكيل بمكيالين http://www.ahram-canada.com/153150/ http://www.ahram-canada.com/153150/#respond Mon, 25 Feb 2019 22:31:58 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=153150  بقلم : جوزيف شهدى

فى عام ١٩١٢  تم صياغة هذا التعبير الذى يدل على ازدواجية المعايير و إصدار احكام و عكسها  على نفس الموضوع على حسب أهواء و اتجاهات صاحب الرأي double standard.

الله فقط لا يكيل بمكيالين

( بار انت يا رب و أحكامك مستقيمة ) مزمور ١٣٧:١١٩

و هو امرنا  الا نكيل بمكيالين

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى ) سورة المائدة آية ٨

الأمم المتحدة و مجلس الأمن يكيلون بمكيالين 

هذه الدولة تصنع و تطور أسلحة نووية

ما رأيكم ؟

على حسب الدولة

العراق نحتل

إيران نقاطع و نحاصر

كوريا نتفاوض

إسرائيل نبارك و نهنى و نبل الشربات

هذا الشعب معترض على الحاكم . ما رأيكم ؟

على حسب

فنزويلا غير سوريا  غير البحرين  غير اليمن غير ليبيا  غيرتونس  غير غير غير

شعب مصر معترض على الحاكم .

من الحاكم ؟

مبارك ؟ ارحل ناو

مرسى ؟ ندعم الشرعية

الإعلام يكيل  بمكيالين

 الشرطة تتفانى فى خدمة الشعب

الشرطة تتفنن فى تعذيب الشعب

الجيش يحمى البلاد و العباد من الاحتلال

الجيش احتل البلاد و العباد

نثق فى قضائنا العادل النزيه

نطالب بتطهير القضاء

نحن نكيل بمكيالين

فلان ترك دينه

أ:برافو عليه عمل لآخرته

ب: ضيع نفسه أكيد واحدة ضحكت عليه

على فكرة دا رجع تانى لدينه.

أ :ضيع نفسه أكيد واحدة ضحكت عليه

ب : برافو عليه عمل لآخرته .

الممثل فلان فى ذمة الله

الله يرحمه

الممثلة فلانة فى ذمة الله

الله يغفر لها

  الولد بيحب و بيتشاقى  ….

 أ: شاب خليه يعيش حياته كل الشباب على كده

ب : قليل أدب و هيفضل  طول عمره كده

الولد عاوز يتجوز

أ: مين هيرضى بيه قليل الأدب ده

ب: شاب  ملتزم و عاوز يستقر 

فلان بياخد فلوس  ….  إكرامية ! كتر خيره يعيش منين هو و أسرته

فلان بياخد فلوس  ….  رشوة ! ان شاء الله الفلوس الحرام  دى تخرب بيته   هو و عياله   

هل الحكومات تكيل بمكيالين ؟

اخشى ان أخوض فى هذا الموضوع لربما يندرج تحت بند ازدراء الأديان

اه و النيعمة زمبؤلوكوا كده

 

 

 

 

 

 

 

]]>
http://www.ahram-canada.com/153150/feed/ 0
مخاوف إيرانية من تقارب السعودية وباكستان .. http://www.ahram-canada.com/152830/ http://www.ahram-canada.com/152830/#comments Mon, 18 Feb 2019 21:43:09 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=152830 وضعت زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى باكستان، أسس مرحلة جديدة في العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات، وقدمت دعما سياسيا كبيرا لإسلام أباد في مواجهة الجارة إيران المثيرة للتوتر.

الزيارة التي تأتي كبداية لجولة آسيوية لولي العهد السعودي، وضعت النقاط على الحروف فيما يتعلق بالمكانة الكبيرة التي يحتلها كلا البلدين عند الآخر، بدءا من استقبال استثنائي للضيف السعودي الكبير إلى توقيع اتفاقات تتخطى 20 مليار دولار لمساعدة الاقتصاد الباكستاني، مع عدد من مذكرات التفاهم لتعزيز التعاون في شتى المجالات الاقتصادية والعسكرية والإنسانية.

كما عززت الزيارة من التحالف القائم بين الرياض وإسلام أباد على المستوى الدولي، في مواجهة التهديدات المشتركة التي أصبحت إيران عنوانا طبيعيا لها.

فبحسب المدير التنفيذي للمركز العربي للبحوث والدراسات هاني سليمان، فإن السياسة التي تتبعها طهران “تعمل على تعظيم الخلافات مع الدول المجارة كونها سياسة تعتمد على التدخل في الشؤون الداخلية في الدول”.

ويقول سليمان ـ حسب ما ورد عن “سكاي نيوز عربية” ـ :” إيران تمثل مشكلة كبيرة لباكستان، فهي تحاول دعم جماعات طائفية مستغلة التبعية المذهبية من أجل التدخل في الشؤون الباكستانية ومحاولة التأثير في القرار السياسي”.

وتشهد العلاقة بين إيران وباكستان توترا كبيرا في الوقت الراهن، وصل إلى حد إصدار طهران تهديدا إلى إسلام أباد بأنها ستدفع ثمنا غاليا جراء تورط جماعة بلوشية إيرانية في هجوم الأسبوع الماضي استهدف عناصر من الحرس الثوري، وهو ما اعتبره سليمان نوعا من التهور في إطلاق الاتهامات وخلق توترا لا داعي له مع دولة كبيرة تشاطر إيران الحدود ولها ذات المصلحة في الاستقرار والأمن.

ووسط هذه الأجواء، يعد التوجه السعودي لدعم باكستان “تحركا ذكيا في اتجاه توحيد الجبهة الدولية لمواجهة السياسات الإيرانية المستفزة والقائمة على خلق التوتر والتدخل في الشؤون الداخلية للدول”.

ويعتبر سليمان أن وضع خطوط فاصلة بين إيران وجيرانها يسهم في مزيد من العزلة لنظام الملالي، ويضعف موقفه في مواجهة حشد دولي لديه العزيمة أكثر من أي وقت مضى على وقف سلوكيات طهران المزعزعة للاستقرار.

وباكستان في طليعة الدول التي شاركت في التحالف الإسلامي لمواجهة الإرهاب الذي أعلن في الرياض في 15 ديسمبر 2015 بقيادة المملكة العربية السعودية، كما تدعم إسلام أباد تحالف دعم الشرعية في اليمن من أجل دحر انقلاب ميليشيات الحوثي الإيرانية.

]]>
http://www.ahram-canada.com/152830/feed/ 1
أمريكا على أعتاب ضربة وشيكة لإيران .. http://www.ahram-canada.com/142468/ http://www.ahram-canada.com/142468/#respond Fri, 27 Jul 2018 11:57:45 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=142468 أمل فرج

ذكرت مصادر أمنية أسترالية رفيعة المستوى أن الإدارة الأميركية تستعد لقصف المنشآت النووية الإيرانية في وقت مبكر من شهر أغسطس المقبل.
وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الوطنية في البلاد “إيه بي سي”، نقلا عن مسؤولين كبار بالمخابرات، لم تفصح عن هويتهم، أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد يكون “جاهزا” لشن ضربة على إيران.

وأضافت “إيه بي سي” أن قاعدة “باين غاب” السرية في الإقليم الشمالي، وغيرها من المرافق الدفاعية الأسترالية يمكن أن تلعب دورا في تحديد أهداف الضربة.

لكن رئيس الوزراء الأسترالي، مالكولم تيرنبول، قلل من أهمية التقرير، واصفا إياه بأنه مجرد “تكهنات”.

وقال تيرنبول لراديو شبكة “إيه بي سي”: “إن قصة (إيه بي سي) ​​التي تستشهد بمصادر حكومية أسترالية رفيعة المستوى لم تستفد من أي مشاورات معي أو وزير الخارجية أو وزير الدفاع أو قائد قوة الدفاع”.

وتتزامن هذه المزاعم مع تصاعد الحرب الكلامية بين إيران والولايات المتحدة.

وكان ترامب قال في تغريدة، الأحد الماضي، وجهها إلى الرئيس الإيراني حسن روحاني: “إياك أبدا أن تهدد الولايات المتحدة مرة أخرى وإلا فستواجه عواقب لم يختبرها سوى قلة عبر التاريخ. لم نعد دولة تقبل كلماتكم المختلة عن العنف والموت (…) احترسوا!”

وقبل ذلك بيوم وجه روحاني حديثه لترامب في كلمة، وقال إن السياسات الأميركية العدوانية والحرب مع إيران هي “أم الحروب”.

وأذكت تصريحات مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، التوترات، حيث قال في بيان، الاثنين الماضي: “الرئيس ترامب أبلغني بأنه إذا فعلت إيران أي شيء سلبي فستدفع ثمنا لم تدفع مثله من قبل على الإطلاق سوى قلة من الدول”.

وفي المقابل، هدد قادة الحرس الثوري الإيراني بتدمير القواعد العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط واستهداف إسرائيل في غضون دقائق من تعرضهم لهجوم.

وتسعى واشنطن لإجبار طهران على وقف برنامجها النووي، ودعمها لجماعات إرهابية في الشرق الأوسط.

كما تهدف الولايات المتحدة للضغط على الدول لوقف جميع وارداتها من النفط الإيراني اعتبارا من نوفمبر، بينما حذرت إيران من اتخاذ إجراءات مضادة.

وتعصف الضغوط الاقتصادية الأميركية المتزايدة، وركود الاقتصاد، وانخفاض قيمة العملة، والفساد الحكومي بنظام الملالي في إيران.

]]>
http://www.ahram-canada.com/142468/feed/ 0
إيران تستدعى سفراء 3 دول أوروبية http://www.ahram-canada.com/140837/ http://www.ahram-canada.com/140837/#respond Wed, 04 Jul 2018 19:38:58 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=140837 استدعت إيران اليوم،  الأربعاء، 3 من سفراء الدول الأوروبية لديها؛ احتجاجًا على اعتقال دبلوماسي إيراني في ألمانيا.

وشملت قائمة السفراء الذين تم استدعائهم كل من فرنسا وبلجيكا والقائم بالأعمال الألماني.

وطالبت وزارة الخارجية الإيرانية بضرورة الإفراج عنه فورًا ودون شروط نظرًا للحصانة التي يتمتع بها الدبلوماسيون بموجب معاهدة فيينت، حسب وكالة “فارس” الإيرانية للأنباء.

]]>
http://www.ahram-canada.com/140837/feed/ 0
إيران تحذر السعودية من زيادة إنتاجها النفطي http://www.ahram-canada.com/140757/ http://www.ahram-canada.com/140757/#comments Tue, 03 Jul 2018 20:17:13 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=140757 أمل فرج

حذرت إيران السعودية من زيادة إنتاجها النفطي فوق السقف المحدد من قبل منظمة “أوبك”، وقالت إنه بمقدورها ضخ كميات أكبر من الخام إلى السوق وإن الرياض “ستهزم في هذا المجال”​​​.

وقال نائب رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الإيراني، أبو الفضل حسن بيغي، في حديث لوكالة “سبوتنيك”، اليوم الاثنين، في معرض رده على الخطوات العملية التي ستتخذها طهران في حال أقدمت الرياض على زيادة الإنتاج بما يصل إلى مليوني برميل: “إذا تعاملت السعودية مع أوبك باستخفاف، وزادت من إنتاجها، يمكننا نحن أيضا أن نزيد من إنتاجنا مليون برميل وأن نطرحهم في السوق، في ذلك الوقت السعودية هي التي ستهزم في هذا المجال”.

وشدد المسؤول على “أن السعودية لا يمكنها زيادة برميل واحد عن المخصصات التي تستطيع إنتاجها وفق اتفاق أوبك، العراق أيضا لا يمكنه فعل ذلك، والدول الأخرى أيضا، ليس لديها إمكانيات لزيادة الإنتاج لتعويض حصة إيران على الأقل في المدى المنظور”.

]]>
http://www.ahram-canada.com/140757/feed/ 1
إسرائيل تضرب قاذفة إيرانية _ منذ قليل_ في أكبر استهداف لها منذ 1973 http://www.ahram-canada.com/137652/ http://www.ahram-canada.com/137652/#respond Fri, 11 May 2018 16:19:59 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=137652 أمل فرج

كشفت صحيفة ديلي ميل عن لحظات فارقة لإطلاق صاروخ إسرائيلي نحو منصة إطلاق الصواريخ الإيرانية والجنود المجاورين في سوريا، وذلك في لقطات صورت من الطائرة التي استهدفت الهدف الإيراني.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الضربة كانت بسبب عبور حاملة الصواريخ خطًا أحمرًا عندما قامت إيران بقصف مرتفعات الجولان.

ونقلت الصحيفة البريطانية وصحف عالمية أخرى، ما كشفت عنه إسرائيل عن اللحظات التي دمر فيها أحد صواريخها قاذفة صواريخ إيرانية في سوريا ردًا على قيام القوات الإيرانية بقصف مرتفعات الجولان قبلها بساعات.

وكشف شريط الفيديو عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حذر من أن إيران عبرت خطا أحمر” بإطلاقها 20 صاروخا عبر الحدود .

صاروخ إسرائيلي يستهدف قاذفة إيرانية

ويُظهر المقطع الذي يبلغ مدته 20 ثانية صاروخًا مثبتًا بكاميرا تندفع نحو نظام الاعتراض الجوي SA22 بينما كان الجنود يقفون على بعد ياردات فقط – غير مدركين للصاروخ الذي حل على رؤوسهم.

وقالت إسرائيل إنها هاجمت كل البنى التحتية العسكرية الإيرانية في سوريا، ودمرت عشرات المواقع ، في عملية أطلق عليها اسم “بيت البطاقات” بعد أن أطلقت القوات الإيرانية صواريخها على الأراضي التي تحتلها إسرائيل بالقوة والاغتصاب لما لا تملكه.

وتعد أهداف الضربات هي الأكبر لإسرائيل منذ حرب عام 1973 ، من مواقع تخزين للأسلحة ، ومواقع للخدمات اللوجستية ومراكز المخابرات التي تستخدمها القوات الإيرانية الخاصة في سوريا.

 

]]>
http://www.ahram-canada.com/137652/feed/ 0
الجيش الإسرائيلي يستدعي جنود الاحتياط في الجولان حرصا من رد فعل إيراني محتمل .. http://www.ahram-canada.com/137488/ http://www.ahram-canada.com/137488/#respond Tue, 08 May 2018 23:54:01 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=137488 أمل فرج

ذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية، أن الجيش الإسرائيلى يستدعى جنود الاحتياط فى الجولان، ضمن الاستعدادات “القصوى”، ويفعل المنظومات الدفاعية.

يأتى ذلك على خلفية إعلان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووى الإيرانى. ووقَّع “ترامب” مرسومًا رئاسيًا لفرض عقوبات على إيران، وذلك بعد إعلانه انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015. وأشار ترامب، خلال مؤتمر صحفي من البيت الأبيض، مساء الثلاثاء، إلى أن أمريكا لديها أدلة تؤكد أن النظام الإيراني خدع العالم بشأن سلمية البرنامج النووي، مؤكدا أن الاتفاق النووي الإيراني كان خطأ كبيرًا في عهد الإدارة السابقة.

]]>
http://www.ahram-canada.com/137488/feed/ 0