الهيئة القبطية الكندية – جريدة الأهرام الجديد الكندية http://www.ahram-canada.com Fri, 07 Feb 2020 02:49:57 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=5.4.2 الهيئة القبطية الكندية تنعي رحيل فيليب جرجس http://www.ahram-canada.com/167916/ http://www.ahram-canada.com/167916/#respond Sun, 26 Jan 2020 18:22:57 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=167916 تنعي الهيئة القبطية رحيل أحد روادها وواحد من شركاء الراحل د. سليم نجيب في النضال وهو الفاضل فيليب جرجس والهيئة تتقدم بخالص التعازي للأسرة والأهل والأصدقاء.

كان قد انتقل يوم 21/ 1 / 2020 بمونتريال كندا ، الي الأمجاد السماوية

الأستاذ والمربي الفاضل خادم الرب فليب جرجس

مؤسس جمعية المعونة القبطية بمونترال كندا

زوج السيدة ريتا رزق ووالد مارك جرجس المحامي وشقيق كل من الدكتور إميل جرجس والسيدات مادلين وإيفيلين وجيزل

وأعضاء الهيئة القبطية بمونتريال وتورنتو يشاركون الأهل والاصدقاء والشعب القبطي بسائر أنحاء العالم صادق التعزيات للفقيد سليل القومية القبطية، الذي حمل لواء الدفاع عن حقوق الاقباط خاصة والأقليات المضطهدة عامة لعقود.

الفقيد كرس كل شبابه ومحبته من آجل إخواته الأقباط ودافع عن إيمانه المسيحي في غيرة حسنة وكان قدوة ومثالا.

إلهنا الصالح يمس قلوبكم بتعزيات سمائيه ويقبل صلواتنا وتضرعتنا راجين له نياحاً وميراثاً في الفردوس.

وتتقدم أسرة الأهرام الكندي بخالص العزاء لأسرة الراحل فيليب جرجس والأهل والأصدقاء وعزاء خاص للهيئة القبطية الكندية وكل أعضائها في مونتريال وتورنتو ونصلي من أجل الأستاذ فيليب ونطلب له نياحة في احضان القديسين.

]]>
http://www.ahram-canada.com/167916/feed/ 0
لماذا قاطعت الهيئة القبطية الكندية احتفال شهر التراث المصري بكندا http://www.ahram-canada.com/157916/ http://www.ahram-canada.com/157916/#comments Fri, 19 Jul 2019 07:46:17 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=157916
كتب : ماهر رزق الله

الهيئة الكندية قامت علي مبادئ وقيم ورثناها من الأب الروحي لمؤسس الهيئة الدكتور سليم نجيب، وبالرغم التغيرات الكثيرة التي حدثت من حولنا ظلت الهيئة وستظل محافظة علي مبادئها وقيمها التي لن تحيد عنها أبدا، وهو المطالبة بالمواطنة الكاملة للأقباط بإعتبارهم مواطنين من الدرجة الأولي متساويين مع غيرهم من المصريين، بغض النظر عن الأختلاف في الدين أو العرق أو الجنس. ومن منطلق هذا المبدأ فأن الهيئة القبطية الكندية قررت مقاطعة الاحتفال المقام لما يسمي شهر التراث المصري الكندي.

أولا قيل لنا أنه سيتم إصدار قرار بإعتبار يوليو شهر التراث القبطي، ولا ندري ما سبب تغيره لشهر التراث المصري دون التشاور معنا أو أخذ رأينا.

ثانيا: نحن لا نمانع أن تجتهد الجالية القبطية في كندا من أجل إصدار شهر للتراث المصري فكلنا مصريين ونحب بلدنا وتراثها وتاريخها، ولكن الذي نعترض عليه هو مسألة إهمال النظام لحقوق الأقباط، ،معني مشاركتنا في الإحتفال قد يفهم عن رضائنا علي الوضع الحالي للأقباط الذي هو أكثر سوءا من أي عصر مضي، عصر إكتفينا فيه بالمظاهر وزيارة رأس الدولة للكنيسة في عيد الميلاد، وتركنا الشعب القبطي تمارس ضده كل أنواع الإضطهاد.

ثالثا: ما هو المقابل لمجهودنا كجالية قبطية بجعل شهر يوليو شهر التراث المصري، هل سيتم القبض علي المجرمين الذين يمارسون إجرامهم في الصعيد وخصوصا المنيا وقنا؟؟ أم ستصدر الدولة قرارا بعودة لجنة النصح والإرشاد ورفع سن التحول من المسيحية للإسلام ل ٢١ سنة بدلا من ١٨ سنة؟؟.

رابعا: النظام يرفض تقديم أ حلول ويرفض الإستماع إلينا فلماذا نحن نتعاون معه ولماذا نقدم خدمات مجانية لتلميع وجه النظام؟. علما بأن كل العالم يعرف التراجع في الحريات والضغوط التي تمارس علي المصريين لمنعهم من حرية التعبير في مجال الصحافة والإعلام والتراجع الخطير في مسائل حقوق الإنسان في الوقت الحالي.

خامسا: التعاون مع نظام يسير عكس الإتجاه العالمي الذي يشهد تطورا كبيرا في مجال حقوق الإنسان ويهتم بها ويجعلها في مقدمة أولوياته شئ يسئ لنا ولمبادئنا ولقيمنا التي تربينا عليها والتي نحن أمناء عليها.

سادسا: قدمنا للنظام كل ما نملك من أجل الخلاص من الإخوان ودعم ثورة يونيه وكنا مع غيرنا من النشطاء لسان للثورة في بلادنا وأستطعنا تغيير الرأي العام الغربي بجهودنا، بل وأستطعنا أن نطلب من كندا دعم الثورة المصرية وفي قلب البرلمان الكندي، وكنا ننتظر تحسن في القضية القبطية وهذا لم يحدث.

سابعا: موقفنا هذا هو رسالة واضحة للنظام أننا شبعنا من الكلام المعسول ولن يكون هناك تعاونا بيننا وبينكم قبل أن نري تغيير حقيقي وليس شكلي علي أرض الواقع ونري الدولة عازمة علي تحقيق المواطنة الكاملة لكل المصريين، ولنبدء بالمنهاهج، ثم القبض علي مثيري الشغب في المنيا، فكيف لدولة أستطاعت القضاء علي المظاهرات المعادية للنظام في كل مصر وسمحت بتلك المظاهرات المعادية للأقباط في قري كل سكانها يعرفون بعضهم البعض جيدا.

ثامنا: هناك فرق بين مصر الوطن ومصر النظام، فمصر الوطن التي حملنا هموهما بداخلنا رغم بعد المسافات ورغم مضي عشرات السنين من هجرتنا هي أغلي ما عندنا وسنظل نناضل نضالنا السلمي من أجل مساواة كاملة وغير مشروطة لكل المصريين.

الهيئة القبطية الكندية
]]>
http://www.ahram-canada.com/157916/feed/ 3
مدحت عويضة يكتب : بعد مظاهرة أتاوا….. عملتوا إيه http://www.ahram-canada.com/121073/ http://www.ahram-canada.com/121073/#respond Wed, 24 May 2017 23:41:18 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=121073

نظمت الهيئة القبطية الكندية مظاهرة آمام السفارة المصرية يوم الأربعاء ١٧ مايو، قام فرعي الهيئة بتورنتو ومونتريال ومعهما المنظمة المصرية الكندية بمجهود كبير في لتنظيم المظاهرة أمام السفارة المصرية، تجاوز عدد المتظاهرين المائة متظاهر بقليل كان الغالبية العظمي منهم من مونتريال، بينما غابت أتاوا من الحضور بعد رحيل د. نبيه عبد الملك رحمة الله عليه. أختار المتظاهرين التظاهر أمام السفارة المصرية وهي أرض مصرية ولم يتم التظاهر آمام البرلمان الكندي ولم يتم دعوة سياسيين ومنظمات حقوق انسان كنديه وإكتفي المتظاهرين أن تكون مظاهرتهم أمام البيت المصري وداخل البيت المصري. قدم المتظاهرين طلباتهم وتمثلت في:
وقف أختطاف البنات ومعاقبة كل من يرتكب هذه الجريمة أمام المحاكم العسكرية
رفع سن التحول الديني ل ٢١ سنة ليتطابق مع حق ممارسة الحقوق المدنية في مصر
محاكمة كل من يعتدي علي دور العبادة أمام المحاكم العسكرية
العفو الرئاسي عن كل من الشيخ محمد عبد الله نصر والراهب بولس الرياني وجرجس بارومي.
وقال المتظاهرون في رسالتهم أنه في حالة عدم الإستجابة لطلباتهم سيتم التظاهر في المرات القادمة أمام البرلمان الكندي بمشاركة سياسيين كنديين ودعوة منظمات نسائية وحقوقية ووسائل الإعلام الكندية.

بعد المظاهرة يسألنا البعض “ عملتوا إيه” أي ما هي النتائج ، وهي عادة مصرية قديمة ناتجه عن البعد عن ممارسة العمل السياسي التراكمي وكثيرا ما كنت آشعر أن المصريين الـذين يتظاهرون معنا يريدون الحصول علي حل لكل مشاكلهم قبل نزولهم من الأتوبيسات التي نقلتهم. ولكن يبقي لهم الحق في الحصول علي الإجابة التي خصصت لها هذا المقال لأرد وبكل حب عن سؤالهم.

أولا: آثبت رجال الهيئة القبطية والـذين ساندوا السيسي أيام الثورة أن مساندتهم لم تكن توقيع علي بياض للنظام٫وأن كما نظموا مظاهرات ومؤتمرات لمساندته قادرون علي تنظيم مظاهرات ومؤتمرات لفضح أي سياسة لا ترضيهم.
ثانيا: أرسل الآقباط رسالة قويه للسيسي مفادها آنه خسر قوة سياسية ناعمة كانت معه وتسانده نتيجه تحالفه مع السلفيين.
ثالثا: أظهر آقباط كندا وبوضوح لكل المسئولين المصريين مدي إستيائهم من عمليه خطف وأسلمة البنات وخصوصا القاصرات منهن.
رابعا: كانت المظاهرة رسالة قوية للمخابرات المصرية والتي جندت أحد الرجال الكبار للإقامة بكندا بغرض السيطرة علي آقباط المهجر أو المصريين بصفة عامه٫ أنه يجب توفير تكاليف تواجد هـذا الشخص لأنه أصبح ورقة محروقة بعد كشفه آولا وثانيا المصريين في المهجر لديهم حلم المساواة الكاملة والمواطنة الكاملة ولن ولم يتنازلوا عن حلمهم.
خامسا: أرسل آقباط كندا رسالة للتيار المدني في مصر بآنهم معهم في خندق واحد وآنهم يشاركونهم حلم الدولة المدنية عندما إعترضوا علي قوانين كبت الحريات وعلي القبض علي شباب الثورة ومطالبتهم بالإفراج عن الشيخ محمد عبد الله نصر.
سادسا: كانت رسالة قوية وواضحة وصريحة للجالية القبطية في كندا وللآقباط في العالم آن هؤلاء هم قيادات الجالية الغيرون عليها وأن الجالية بها رجال جاهزون للدفاع عن شرف وعرض الأقباط، رافضين أي مساومة مضحين بوقتهم وجدهم ومالهم من أجل الآقباط ومن أجل مصر.
سابعا: آظهرت المظاهرة مدي تواضع إمكانيات السفير المصري الـذي رفض الخروج لتسلم رسالة الأقباط للسيد رئيس الجمهورية مكتفيا بأزسال آحد الموظفين مع العلم آنه هو نفس السفير الـذي قام بتوزيع المياة علي مظاهرة أمام السفارة المصرية بأتاوا كانت تضم شباب ثوري وبينهم إسلاميين ولكن يبدوا أن سيادة السفير يعتبر أن الأقباط ليس بمصريين بل تمادي وأرسل تهديدا سيكون لنا وقفة مع هـذا التهديد قريبا.
ثامنا: رجال الهيئة القبطية الكندية بكل ما لديهم من خبرات أدت لأن تكون كندا الدولة الوحيدة التي تقف موقفا معتدلا من ثورة ٣٠ يونيو وقاموا بإرسال وزير خارجية كندا لمصر سنة ٢٠١٤، وكانوا آحد القوي التي شجعت المصريين وساعدت في نقلهم لإنتخاب السيسي وهم الـذين كانوا السبب في خروج آول بيان يهنئ السيسي بالفوز بانتخابات الرئاسة. كل هذه الخبرات ستكون صداعا كبيرا في رأس النظام المصري ما لم يتم الإستجابة لطلباتهم.
تاسعا: آثبتت الهيئة القبطية الكندية قدرتها علي الحشد وعلي قيادة الأقباط سياسيا وآن آولاد سليم نجيب اوفياء لبني شعبهم ولقضيتهم وهم خير آمناء عليها بعد آن تخلي الجميع عن الأقباط مكتفيا بمغازلة السلطة.
في النهاية أتمني آن أكون قد أجبت علي سؤال البعض منكم عملتوا إيه وأن يكون مقالي بمثابة رسالة شكر لكل بطل أو بطلة شاركوا في المظاهرة من أجل الشرف والعرض ومن أجل الحرية لثلاث رجال مصريين مظلومين. وتكون أيضا رسالة تشجيع لأبناء الجالية بضرورة المشاركة في المرات القادمة فالحصاد كثير ولكن الفعلة قليلون. وأن كل عمل سياسي له نتائجه السياسيه أن لم يكن الآن فعلي المدي البعيد وأن الشئ الوحيد “ إللي مش بيعمل حاجة آننا نظل في بيوتنا دون إن نفعل شئ”

]]>
http://www.ahram-canada.com/121073/feed/ 0
الهيئة القبطية الكندية تدعم ترشيح عويضة لبرلمان أونتاريو http://www.ahram-canada.com/112719/ http://www.ahram-canada.com/112719/#respond Mon, 05 Dec 2016 21:52:02 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=112719 تعلن الهيئة القبطية الكندية في تورنتو ومونتريال عن دعمها الكامل لمرشح حزب المحافظين الجدد بأونتاريو عن دائرة مسيسوجا سنتر : مدحت عويضة. كما تدعو الهيئة القبطية الكندية كل أبناء الجاليات المصرية والعراقية والسودانية واللبنانية والسورية وكافة الجاليات الشرق اوسطية وكل المقيمين في مسيسوجا سنتر من أبناء الجاليات الأخري بدعم مدحت عويضة في انتخابات النيمونيشن يوم العاشر من ديسمبر.وتدعو المقيمين بمنطقة مسيسوجا سنتر بالتصويت له. والهيئة القبطية الكندية تتمني النجاح والتوفيق لواحد من ابنائها المساهمين في كل أنشطتها وفعاليتها وأحد الرجال المخلصين لخدمة أبناء جالياتنا وأحد الحقوقيين الأقوياء المدافعين عن حقوق الإنسان .

Canadian Coptic Association supports the nomination of Medhat Oweida for the Ontario parliament The Canadian Coptic Association in Canada is pleased to announce its support of the nomination of Mr Medhat Oweida, Ontario PC party nominee for Mississauga Center. The association invites members of the Egyptian, Iraqi, Sudanese, Lebanese, Syrian, all other Middle Eastern communities and all others Comminutes to support Mr. Oweida in the upcoming elections on December 10th, 2016, and for those who reside in Mississauga center to vote for him. Mr Oweida is a dedicated human rights activist and one of the Canadian Coptic Association’s most active members whose contributions and service to the community have been invaluable. We wish him success and accomplishment in these upcoming elections and beyond. The woodlands School 3225 Erindale Station Road, Mississauga, ON L5C1Y5 The date December10, The time from 9:00 AM to

]]>
http://www.ahram-canada.com/112719/feed/ 0
وداعا صموئيل تواضروس . http://www.ahram-canada.com/112434/ http://www.ahram-canada.com/112434/#respond Tue, 29 Nov 2016 16:02:11 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=112434 بعد معانأة مع مرض سرطان الرئة تحملها بصبر وبهدوء يصعب وصفه، رحل أخى الغالى الحبيب صمؤئيل تواضروس، نائب رئيس الهيئة القبطية الكندية إلى السماء عن عمر يناهز ٥٢ سنة.

صمؤئيل تواضروس لمن لا يعرفه هو شخص يصعب وصف خصاله النبيلة وهدوءه الملائكى…إنه إنسان يصعب تعويضه فعلا.

مع شعورى بحزن شديد لرحيله ولكن هى إرادة ربنا قبل كل شئ، وقد زرته مرتين فى كندا فى أثناء مرضه، وفى كل مرة كنت أرى فيه معنى السلام ومعنى الصبر ومعنى المحبة.

أنا أعرفه منذ أن كنا طلبة فى الثانوى، وكم افتقد رحيله، وكم أشعر بمرارة نفس، ولكن ما اعلمه يقينا أن صمؤئيل فى مكان أفضل بكثر من أرض الشقاء التى نعيش فيها.

بالنيابة عن منظمة التضامن القبطى ومنتدى الشرق الأوسط للحريات نعزى زوجته وأولاده وشقيقه، ونعزى احبائنا فى الهيئة القبطية الكندية فى مونتريال وتورنتو، ونعزى كل النشطاء الأقباط المحترمين فى رحيله.
وداعا اخى الغالى الحبيب وصديق العمر…وداعا صموئيل إلى سماء الراحة والخلود والمجد، مع السلامة أيها الغالى.
وفعلا ذكرى الصديق تبقى إلى الأبد.
مجدى خليل

]]>
http://www.ahram-canada.com/112434/feed/ 0