شبر الخيمة – جريدة الأهرام الجديد الكندية http://www.ahram-canada.com Mon, 14 Oct 2019 07:33:50 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=5.4.2 جريمة جديدة تهز المجتمع المصرى http://www.ahram-canada.com/162080/ http://www.ahram-canada.com/162080/#respond Mon, 14 Oct 2019 07:33:46 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=162080 نفس قضية #راجح القاتل بس اتغيرت الأسماء دى العنوان الرئيسى اللى انتشرعلى شبكة التواصل الإجتماعى حول قضية مقتل  ابن شبر الخيمة على يد بلطجى

 حيث وقعت جريمة قتل في ميدان فيكتوريا #شبرا_مصر  أمس  راح ضحيتها خيرة شباب شبرا ” يعنى الابتسامه وحب الناس وحيد أهله علي يد بلطجي  خارج من السجن

 كان صديق المجنى عليه  يقوم بشراء ملابس من ميدان فيكتوريا  ومعه المجنى عليه ” الشهير بأحمد سودة”  والجاني” أشرف محمدى ” موجود على ناصية الميدان يمارس البلطجة  كعادته  وبدون أى سابق انذار تعدى بألفاظ خادشة علي صديق المجنى عليه والإعتداء عليه  وحاول طعنه بسكين فدخلت فى بطن المجني عليه  اثناء محاولته فك الصدام ما بين البلطجى وصديقه ، فسقط على الأرض مغشى عليه وتم نقله الى المستشفى فلفظ أنفاسه الأخيرة بداخلها

]]>
http://www.ahram-canada.com/162080/feed/ 0
قاتل أمه بشبرا الخيمة يعترف ويكشف عن السبب وراء جريمته . http://www.ahram-canada.com/150935/ http://www.ahram-canada.com/150935/#respond Mon, 07 Jan 2019 16:15:18 +0000 http://www.ahram-canada.com/?p=150935 #أمل_فرج

جدد قاضي المعارضات بمحكمة شبرا الخيمة حبس عاطل 15 يوما على ذمة التحقيقات لقيامه بقتل والدته المسنة بسبب مشاكل أسرية بينهما.

واعترف المتهم تفصيليا بارتكاب الواقعة أمام المحكمة، قائلا: «أنا قتلت أمي بعد أن منعت عنها الطعام والشراب لمدة 3 أيام بعد ضربها، بسبب سوء معاملتها لي وإهانتها لي المستمرة أمام الجيران، كانت تذلني لأني عاطل بدون عمل».

وأضاف المتهم: «لم أتمكن من الزواج بسب ظروفي المادية، ولا توجد سوى شقة والدتي للزواج فيها، ومن فترة قريبة حصلت على عمل في ورشة قرب المنزل وتعرفت على فتاة وعزمت على الزواج منها وكنت أنتظر اليوم الذي تموت فيه أمي عشان أتجوز وآخد الشقة».

وتابع: «قبل الواقعة بثلاثة أيام قلت لأمي إننى سوف أتزوج وأعيش معها في الشقة فرفضت ونشبت بيننا مشاجرة، فقمت على إثرها بالتعدى عليها بالضرب، فسقطت على الأرض وأغلقت عليها حجرة نومها وهربت من المنزل لمدة ثلاثة أيام لكي أتأكد من أنها ماتت خاصة أنها مريضة حتى اكتشف الجيران الجريمة بعد انبعاث الرائحة من الشقة فكسروا باب الشقة ووجدوها متوفية».

]]>
http://www.ahram-canada.com/150935/feed/ 0