السبت , نوفمبر 27 2021

أرشيف الوسم : نورى إيشوع

إحتفالات نهاية عام…!

بقلم المحامي نوري إيشوع كما تعلمون، بعد أيامٍ قليلة ستنتهي سنة ميلادية سادها حزنٌ عميق نتيجة القتل و التنكيل و الترهيب و التدمير على إيادي الشر و أعوانه وستبدأ سنة ميلادية جديدة نحلم جميعاً بان تكون سنة خير و محبة و سلام! أحبائي تحتفلون في عيد ميلادي أنا طفلُ المغارة، …

أكمل القراءة »

فاطمة ناعوت…!

فاطمة ناعوت

بقلم المحامي نوري إيشوع فاطمة ناعوت، كلمة وموقف وصوت في ساعات الحق، صرخة لا تموت حاربت الشر بدون خوف ولا قنوط هزتْ عرش إبليس ودفنته بالتابوت فاطمة ناعوت، إنسانية وجبروت فضلتْ القضبان ورفضتْ السكوت نالتْ نياشين العدالة بجدارة وصمود عشقتْ المحبة والتسامح والمعبود فاطمة ناعوت، رسول بلا حدود شهامة وكرامة، …

أكمل القراءة »

عيونها…!

بقلم المحامي نوري إيشوع عيونها، بحرٌ هائجٌ وزوابعٌ وإعصارُ من يغوصُ في لجها، إنتصارٌ وانتحارُ نظراتها، سهامٌ قاتلةٌ ورعدٌ وانشطارُ تشدني إلى مركزِ الجاذبيةِ دونَ مشقةٍ فأعدو إلى حضنها طوعاً كالصغارِ أختبئ تحت ضفائرها، أداعبُ ثغرها أنهلُ من شفتيها، فتنتصرُ لي الأعذارُ أرسمٌ على هلاليها قُبلاتُ عاشقاً عاشَ في صومعة …

أكمل القراءة »

هل داعش فعلا صناعة أجنبية؟

بقلم المحامي نوري إيشوع داعش صناعة أمريكية-إسرائيلية-غربية! هذه العبارة أضحت شائعة ونسمعها كثيراً ويرددها الكثيرون عبر وسائل التواصل الإجتماعي، فيس بوك، مواقع، تويتر وغيرها ولكن هل فكرنا يوما أن نقدم الدليل وإثبات مصدر هذا الوحش البشري الذي يعشق دماء الأبرياء ويذبحهم بكل برودة أعصاب بالتكبير والتهليل؟ الذي دفعني إلى كتابة …

أكمل القراءة »

الغرابُ الذي يقارعُ النسر…؟

بقلم المحامي نوري إيشوع مثلٌ عاميٌ، كنا نردده ولا زلنا، عندما نرى شخصاً أو جماعة أو حتى سلطة في دولة، أخذت منحاً اكبر من حجمها ويفوق طاقاتها، العقلية، التنظيمية أو حتى قوتها الشخصية وإمكاناتها العسكرية. فيقال إنه كالنمل الذي نبت له جناحان فيطير ويكون بذلك لقمة سهلة للطيورِ والعصافير. فدولةٌ …

أكمل القراءة »

الياسمينُ المعطرُ بعبيرِ الأقحوان…!

بقلم المحامي نوري إيشوع مرتْ أمامي بإبتسامتها الملائكية المعهودة، المرسومة على شفاهها الوردية التي تحملُ في طياتها كل أنواع الشهد المقطر، تخالها خليةُ نحلٍ جمعت على صفحاتها، أطيب أنواع الخمور المعتقة، أسكرتني قبل أن أقبلها، مرتْ أمامي كيمامةٍ تائهة النظرات تبحثُ عن عطاشى ينشدون المرام، بمرورها الخيالي، أمطرتني بوابلٍ من …

أكمل القراءة »

حبيبتي المنهارة…!

بقلم المحامي نوري إيشوع حبيبتي جبانةٌ ترعبها نظرات ُ عيواني، تأرقها كلماتي في حاضرها الآن وترفعها ماضي سنوات عمرها الحزين، أحلامها الحالكةِ بالسوادِ تسرها وهمساتُ حبي الصادقة تؤرقها وتغدر بي اليوم وغداً وإلى حينِ، ما دمتِ هزيلةً كما لم أعهدكِ منذُ سنين، فلا بدّ أن يتلاشى أملً اللقاءِ بكِ دون …

أكمل القراءة »

أعتذر لأنني قررتُ الرحيلَ…؟

بقلم المحامي نوري إيشوع أحببتكِ بدون إرادتي وعلى أملِ لقياكِ رغم آلامي التائهة في دنياكِ جعلتُ القلبَ بساطاً لممشاكِ أطلقتُ الروحَ حماماً زاجلاً يطوف حولكِ ويعود إليّ باكي عيوني تسترقُ النظرَ لهمسةٍ تخطئ الدرب، تختبئ وراك أعتذرُ لاني فقدتُ حبكِ قيدتُ حريتي ولجمتُ قلبي صماً، بكما دون حراكِ لانكِ وحدكِ …

أكمل القراءة »

إرحموا أطفالَ سوريا…؟

بقلم المحامي نوري إيشوع منذ إيامٍ قليلة، تناقلت وسائل الإعلام الأجنبية أخباراً عن فقدان أكثر من 10,000 طفل سوري في اوروبا وحدها، هربوا من لظى الحرب الكونية الدائرة في سوريا الجريحة بدون مرافقة شخص بالغ ، 5,000 منهم فقط في إيطاليا، إختفوا كما يختفي الضباب ودون أن يعرف أحداً مصيرهم، …

أكمل القراءة »

على هذه الصخرة أبني إيماني؟

بقلم المحامي نوري إيشوع نتيجة الظروف الحالكة والفظائع الرهيبة التي أقشعرت وتقشعر لها الأبدان وتشيب رؤوس الولدان، مرت عليناعشرات الإبادات منذ عهد المسيحية الأولى وفي ألأمس القريب وحتى قيام الساعة، ضَعفنا وضَعُف إيماننا! كفرنا وأنكرنا مخلصنا، بكينا كالأطفال ظناً منا بان ربنا أدارَ لنا ظهره وتركنا نتخبط، نتيجة ضربات الشر …

أكمل القراءة »