الأربعاء , أبريل 17 2024
أردوغان

تسريب وثيقة سرية تثبت تورط تركيا فى دعم جماعات إسلامية متطرفة

سياسيون أتراك : تنصت برلين كشف علاقة أنقرة بداعش.. والوثيقة كشفت ارتباط أردوغان الأيديولوجى بالإخوان

كشفت وثيقة سرية ألمانية دور تركيا فى دعم جماعات التطرف فى المنطقة لتحقيق مصالح شخصية على حساب الأمن القومى لدول الإقليم، وأدى تسريب الوثيقة السرية التى تتناول العلاقات بين السلطات التركية ومجموعات إسلامية متطرفة إلى تجدد التوتر بين برلين وأنقرة.

بدوره قال المحلل السياسى التركى فائق بولوت فى تصريحات من تركيا،اليوم ، أن الوثائق التى سربتها ألمانيا صفعة لتركيا ولحكومتها من قبل ألمانيا، مؤكدا أن الدول الغربية جميعها ستنتقد تركيا فى مجال الحريات العامة وحقوق الإنسان وحرية الصحافة وما قامت به الحكومة التركية من التدخل بشكل علنى أو غير علنى فى شئون دول إقليمية بعينها.

فيما قال رئيس تحرير صحيفة “زمان” التركية، إسحاق إنجى، أن ألمانيا تمتلك جهاز مخابرات قويا ويعمل فى المنطقة وفق اتفاقية بين أنقرة وبرلين إذ سمحت تركيا لبرلين بإقامة شبكة تنصت على الهواتف فى الشرق الأوسط، مؤكدا أن الاتفاقية تقضى بتنصت برلين على هواتف الشرق الأوسط، بما فيها تركيا، وهو ما مكن برلين من الاستماع لمكالمات النظام التركى مع عناصر تنظيم داعش.


ألمانيا تضغط على نظام أردوغان من خلال الأدلة التى تثبت تورط النظام التركى فى دعم الجماعات المسلحة، مشيرا لوقوع صراع كبير بين أنقرة وبرلين عقب تسريب الوثيقة الأخيرة من قبل ألمانيا، موضحا أن الوثيقة ستؤثر على انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبى فى المستقبل، مؤكدا أن الدول الأوروبية تمتلك مصالح مع تركيا فى عدة مجالات ولا تريد أن تخسرها فى الوقت الراهن.


ووصفت وزارة الداخلية الألمانية تركيا بأنها “منصة لمجموعات إسلامية فى الشرقين الأدنى والأوسط” بسبب دعمها “للإخوان فى مصر وحركة حماس ومجموعات مسلحة إسلامية فى سوريا” من دون كشف أسمائها،
وطالبت وزارة الخارجية التركية فى بيان  “السلطات الألمانية بتفسيرات”، منددة بسياسة تعتمد “الكيل بمكيالين مصدرها بعض الأوساط السياسية” فى ألمانيا.

كان الرئيس التركى رجب طيب أردوغان استقبل فى يونيو خالد مشعل رئيس المكتب السياسى لحماس التى يصنفها الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة منظمة “إرهابية”.

شاهد أيضاً

جريمة

جريمة قتل شاب مسيحي على يد مأذون شرعي وأقاربه

 الوقائع التى نسردها أمامكم  تخص واقعة جريمة قتل بشعة وقعت تفاصيلها  بمنطقة أمبابة  بالأمس  حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.