السبت , مايو 15 2021

لوحة ” ملاك سوريا ” رسالة فن فى مواجهة الارهاب .

كتب : خالد الحسين
ملاك سوريا إحدي اعمال الفنانة نهي ابراهيم خريجة جامعة الازهر و التي قد ظهر بمعظم اعمالها الفنية ايمانها برسالة الفن فى التغيير و قوته التأثيرية فى تشكيل الوعي و مواجهة قوي الشر داخل المجتمعات على الصعيدين المحلى و الدولى , فقد اثارت لوحتها الفنية ” ملاك سوريا ” من وحي حقيقة الطفل السوري ” عمران ” انتباه الرأى العام بمختلف مواقع التواصل الاجتماعي على جميع الاصعده لتمثل رسالة موجهة الى المجتمع الدولي تلك اللوحة الفنية التي تقف امام مجلس الامن الدولى و الامم المتحده او جامعة الدول العربية تدين الجميع و من جانبها قالت نهي ان الفن و رسالته هي مخاطبة عقول الشعوب و المجتمعات و هو احد الحلول السحرية لمواجهة التدني الثقافى و الفكري فمنذ فجر التاريخ قام الفن بدوره فى توثيق الحضارات و التاريخ و الأحداث وسجل بدقة تفاصيل الحياة اليومية والعبادات وكافة العلاقات الانسانية من مشاعر متنوعة ارتبطت باحداث عظيمة عبر التاريخ فلم يقف دور الفنان المصرى عبر العصور على الابداع والتعبير بالفن ولكنه تعدى هذا الدور ليصبح مدونا دقيقا لكن ما يحدث حوله حتى اصبحت اعماله اثار تزين المتاحف اليوم و تترجم بصدق احداث هامة فى تاريخ البشرية …و يتطور هذا الدور للفنون حتى يصبح الفن من ادوات تشكيل الوعى لدى الشعوب بل وتقوم بدور فاعل فى تغيير بعض الاحداث عبر الفنون المختلفة من شعر ومسرح وكاريكاتير وارساء العديد من المفاهيم والتعبير الحر عن الرأى ..وفنون الرسم المتنوعة تتميز بأنها تقدم صورة واضحة للكلمة المتخيلة فيصبح تأثيرها اشد وضوحا بل وقد تستغنى عن الكتابة وتنطق اللوحات لغة خاصة بها وتنقل مشاعر واحاسيس تعجز الكتابة عن وصفها ليقوم بدوره فى التأثير المباشر على التوجهات و استدعاء الانتباه و التفكر و التدبر

1

شاهد أيضاً

مولد سيدى الراهب المشلوح

بقلم الدكتور عماد فيكتور سوريال في الحقيقة لم اعد انتظر للغد لموعد مقالتي بهدوء لأكتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *