السبت , مايو 15 2021

“فانوس”

الشاعر يـــوســـف عـــيــــسي
ادعكلي فانوس
مارد موكوس
يطلعلي يقول شبيك لبيك
خدامك امرني جنابك
خلصني بسرعه اطلب نابك
ومليش ف الحب واوجاعه
أنا بس اديك م الدنيا فلوس!
لا ف أيدي مصاير خلق الله
ولا أرجع ناس راحت منك
أنا عارف ناس كانوا ف سنك
اديتهم مال / فالدنيا اديتهم احلي كابوس!
وصراطهم بقي جدا معووج
فأنا طالب منك تبقي حريص
ف معاملت كل اللي يقبلك
مين عاشلك ضل ف يوم لازمك
يا كئيب الوش!
آسف معلش
أفرد وشك /وبلاش البوز
يطلع مترين
أمرني أنا جاهز ليك جدا
محتاج كام رزمه من الأخضر
ولا كام مليووووون
محتاج لزحام ميكنش كئيب
ولا اعاشر ناس بتحب تغيب
محتاج لنوم يجي بسرعه
أول بأول وبدون مايسيب
كدامات أحتاج أن اعالجها
أو ذكره اليمه أن احاربها
أو ادور علي لمه كارهها
علشان بتعورني الوحده
أنا عايز من الدنيا الوحشه
بني ادمه اشوفني ف ملامحها
عيل عايز يلعب ف الطين
ف حواري عنيها وبوارحها
واتعلق جدا لو مالت /او لمست بكفوفها خدودي
وان حست وهله ان انا تايه
تلحقني بضمه شوق شافف
وكأنها أمي يبان خوفها
محتاج اتنرفز علي لومها
واحضنها واكسر بيها خوفي
ومبقاش مركون رهن ظروفي
مش عايز ابدا جاه وفلووووس
ولا طالب منك تخدمني
أنا كنت نسيت ان الإنسان
مهما اتعور
بيحتاج إنسان يسمع منه
محتاجك تقعد تناقشني
ان كنت إنسان / عامل جني
او مارد طالع من قلب فانوس!

شاهد أيضاً

مولد سيدى الراهب المشلوح

بقلم الدكتور عماد فيكتور سوريال في الحقيقة لم اعد انتظر للغد لموعد مقالتي بهدوء لأكتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *