السبت , مايو 15 2021
فتحى الجزار

سيدى الرئيس .

بقلم فتحى الجزار
قد نختلف مع النظام لكننا لانختلف مع الوطن حتى لوكان هذا الوطن قد اضعفنا وهتك ماتبقى من اجسادنا الهزيله
قد نختلف معك سياده الرئيس لكننا مصريون نحب هذا الوطن ونقدسه ونقدره
كان املنا كبيرا فى سيادتكم كنا نامل ان تحقق لهذا الوطن مالم يحققه من قبلك اى زعيم اورئيس لأننا كن نثق انك اتيت لأحداث ثوره فى هذا المجتمع على جميع المستويات الاقتصاديه والسياسيه والاجتماعيه وكافه اوجه الحياه فى مصر
كانت البدايات مزدهره عندما أعلنت انك ستواجه الفساد فى كل مكان وكان هذا التصريح اكثر التصريحات التى هزتني من الداخل وكنت احلم بأنك قادر على هزيمه الفساد ودحره وقطع دبره

كنت احلم بأنك ستحقق العداله الاجتماعيه فى كاف ربوع مصر
كنت احلم انك ستواجه مافيا الاراضى وتعيد الارض المنهوبه لربوع الوطن
كنت احلم انك ستحقق طفره اقتصاديه وكنت أمل ان القوات المسلحه المصريه سوف تساعدك بكل ماتملك وهى لديها من الإمكانيات الهائله التى تستطيع ان تقدم الكثير منها فى صناعه وطن ومجتمع مزدهر فى غضون عام اوعامين
سيدى الرئيس لم يكن الارهاب يمثل لى اى قلق لاننى كنت اثق فى قوه الجيش المصرى وقدرته على دحر الارهاب والقضاء عليه حتى ولو كانت وراءه دول عميله ودول لاتريد بِنَا خيرا

طال انتظارى سياده الرئيس لم أرى ولم استشعر الا بزيادة الفساد بدرجه مذهله حتى ان حياتنا باتت مقارنه بالفساد على طول البلاد وعرضها وبلغ الفساد زروه عندما راينا وزيرا للتموين يتستر ويدير اكبر مافيا للفساد فى تاريخ مصر لدرجه اننى استشعرت ان هذا الوزير يعمل لصالح جهات اجنبيه ومخابراتية تريد هدم هذا الوطن
وكذلك من قبل هذا الوزير وزير الزراعه وأمثله كثيره
سيدى الرئيس لازال الفساد معشش فى وزارات كثيره ومعلومه للكافه وأظنك تعرفها وتعرف كل مايدور فيها

جميع موسسات مصر نحر فيها الفساد واكل من جسدها وترعرع
جميع وزارت مصر غطاها الفساد من كل الاتجاهات
الفساد سيدى الرئيس لايعنى فقط سرقه المال العام وتحويله الى جيوب شبكه المصالح العفنه التى تسيطر على معظم وزارات ومؤسسات وشركات هذا البد
هناك ايضا الاجور المبالغ فيها من اعتى انواع الفساد

فى كل موسسات مصر روساء مجالس وإدارات الموسسات يحصلون على اجور مبالغ فيها ومع ذلك الفشل يحاصرهم والخسائر تلاحقهم
مثلا صغير جدا هل يعقل ان يكون اجر ريس مجلس اداره بنك حكومى ٣ مليون جنيه شهريا هل يعقل هذا فى بلد كثير من ناسه يبيتون دون عشاء
سيدى الرئيس لازلت انتظر منكم خطوات واجراءات قويه تعيد لمصر أتزانها ووقوفها وإصلاحها وخصوصا وأننا لانشك فى وطنيتك وحبك لهذا البلد
سيدى الرئيس هل توعدنا انك ستحقق ما احلم به وهو حلم كل مصرى يحب هذا الوطن

شاهد أيضاً

مولد سيدى الراهب المشلوح

بقلم الدكتور عماد فيكتور سوريال في الحقيقة لم اعد انتظر للغد لموعد مقالتي بهدوء لأكتب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *